عناوين و أخبار

 

المواضيع الأكثر قراءة

 
 
 
  • تاريخ النشر
    17-May-2017

ترامب يثير ضجة بعد إفشائه معلومات «سرية للغاية» للروس

«القدس العربي»: تفاعلت أمس قضية مشاركة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب معلومات «سرية للغاية» مع روسيا بشكل جعل البيت الأبيض يرد بأن تلك المعلومات لا تشكل خطرا على الأمن القومي.
ودعا تشاك شومر زعيم الديمقراطيين في مجلس الشيوخ الأمريكي البيت الأبيض، أمس الثلاثاء، إلى أن يكشف فورا للمشرعين المعنيين بالتحقيق في التدخل الروسي المزعوم في الانتخابات الأمريكية عام 2016 عن نصوص وقائع اجتماع الرئيس دونالد ترامب في العاشر من أيار/ مايو مع مسؤولين روس.
ودافع ترامب الثلاثاء عن إطلاعه الروس على المعلومات قائلا إن له «حقا مطلقا» في هذا، وإنه تبادل المعلومات بغية دفع موسكو لتصعيد قتالها ضد تنظيم «الدولة الإسلامية».
وقال مسؤولان أمريكيان إن ترامب كشف عن معلومات سرية، أوردها حليف للولايات المتحدة في قتال التنظيم المتشدد، لوزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف والسفير الروسي سيرغي كيسلياك خلال اجتماع في المكتب البيضاوي يوم الأربعاء الماضي.
وأربكت هذه التقارير الإدارة الأمريكية التي ما زالت تكافح لتجاوز تداعيات إقالة ترامب يوم التاسع من أيار/مايو لمدير مكتب التحقيقات الاتحادي جيمس كومي الذي كان يقود تحقيقا للمكتب في صلات محتملة بين حملة ترامب في انتخابات الرئاسة عام 2016 وموسكو.
وانبرى الكرملين للدفاع عن ترامب، واصفا التقارير التي تحدثت عن الكشف عن معلومات سرية في اجتماع البيت الأبيض بأنها «محض هراء». وأصدر وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون ومستشار الأمن القومي إتش. آر ماكماستر بيانين قالا فيهما إن الرئيس لم يناقش خلال الاجتماع مع الروس أي مصادر أو أساليب أو عمليات عسكرية، غير أنهما قالا إن ترامب لم يتشاور مع المصدر الذي زوده بهذه المعلومات.
وأبدى أعضاء جمهوريون في مجلس الشيوخ قلقهم إزاء القضية، وقالت سوزان كولينز عضوة مجلس الشيوخ «سيكون من المزعج جدا أن يكون (ترامب) كشف عن معلومات سرية للروس».
غير ان مستشار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب للأمن القومي نفى الثلاثاء أن يكون ترامب «تسبب بثغرة في الأمن القومي». وقال مستشار الأمن القومي الجنرال هربرت ريموند ماكماستر في إيجاز أمام البيت الأبيض إن «الفرضية التي يرتكز عليها هذا التقرير بأن الحديث كان غير مناسب وأنه تسبب بثغرة من أي نوع كان في الأمن القومي، خاطئة».
 

 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات