عناوين و أخبار

 

المواضيع الأكثر قراءة

 
 
 
  • تاريخ النشر
    08-May-2018

الجعفري: العراقيون لن ينسوا الموقف الصادق والشجاع للملك وللأردنيين

 

عمان - أكد وزير خارجية العراق ابراهيم الجعفري أن العراقيين لن ينسوا الموقف الصادق والشجاع لجلالة الملك وللأردنيين في الوقوف مع العراق أثناء حربه على عصابة "داعش" الإرهابية، إلى أن تحرر أخيراً من بطشها وطغيانها، واستباحتها لدماء الأبرياء.
وأضاف أن الرؤية الأردنية في الحرب على الإرهاب؛ كانت متقدمة على سواها، "ونتطلع في العراق لمزيد من التعاون والتنسيق"، مبينا أن العراق أنهى المعركة مع "داعش" ميدانياً، "لكننا سنواصل حربنا ما دام هناك تفكير وأوهام ووساوس هدامة لاستباحة كرامة الإنسان ودمه".
وأشار خلال لقاء جمعه برئيس مجلس النواب المهندس عاطف الطراونة ورئيس مجلس الأعيان بالإنابة الدكتور معروف البخيت أمس، إلى أن العراق معني بتعزيز علاقته الاستراتيجية مع الأردن وزيادة التعاون الاقتصادي والاستثماري بين البلدين الشقيقين.
وأكدا الطراونة والبخيت، أهمية تعزيز وتطوير العلاقات الثنائية والبناء عليها، مؤكدين استعداد المملكة لوضع إمكانيتها وخبراتها كافة في شتى المجالات، لإعادة عملية الإعمار والبناء في العراق.
وشددا على أهمية التعاون بين البلدين في مجال الاستثمار وتبادل الخبرات الاقتصادية، وفي مواجهة الإرهاب وتنسيق الجهود كافة في إطار الحرب على التطرف.
وقال الطراونة ان "الأردن سيواصل دعمه بقيادة جلالة الملك عبد الله الثاني، للأشقاء في العراق، ليعود كسابق عهده؛ عراقاً قوياً آمناً، تتشارك مختلف قواه السياسية في صناعة مستقبله وتطلعات أبنائه".
وأضاف بحضور السفيرة العراقية في المملكة صفية السهيل، إننا ننظر للعراق كعمق للأردن، ولدينا طموحات مشتركة لتعزيز التعاون الاقتصادي، وعودة الحركة التجارية إلى سابق عهدها.
وعبر الطراونة عن تقديره للقرار العراقي؛ بإعفاء السلع الأردنية من الجمرك، مؤكداً أهمية تفعيل الحركة عبر معبر طريبيل على النحو الذي يعكس عمق علاقات البلدين البخيت، أكد ان العلاقات الأردنية العراقية استراتيجية، وهنأ العراق حكومة وشعبًا في النصر على قوى الإرهاب والتطرف بمختلف مسمياتها وأشكالها، مؤكدا حرص الأردن على وحدة وأمن واستقرار العراق، لافتًا إلى أن التاريخ سيشهد للعراقيين على ما بذلوه وقدموه من تضحيات لتحقيق النصر على قوى الإرهاب والتطرف. وأعرب عن أمله بأن تعزز الانتخابات البرلمانية والمحلية العراقية المقبلة الوحدة والتماسك بين مختلف مكونات المجتمع العراقي لتمكينه من مواجهة مختلف التحديات والصعوبات.-(بترا)
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات