عناوين و أخبار

 

المواضيع الأكثر قراءة

 
 
 
  • تاريخ النشر
    14-May-2017

ضبط حفارة مخالفة في الرمثا يواجه بمقاومة شديدة

الغد- قالت وزارة المياه والري / سلطة المياه، ان كوادرها التفتيشية العاملة وبناء على معلومات توفرت بوجود حفارة مخالفة تعمل في منطقة الرمثا لحفر بئر مخالف داخل احد القصور الفخمة خلال الاسبوع الماضي، حيث تحركت فرق مختصة للكشف الاولي من بعيد على الواقع، وتأكد بالعيان وجود حفارة بالموقع تقوم بالحفر المخالف وتم مخاطبة الجهات المختصة ومديرية الامن العام وقوات الدرك، ضمن حملة احكام السيطرة على مصادر المياه لضبط الحفارة.
 
واضافت الوزارة في بيان صحفي، ان كوادرها وبالتنسيق مع مديرية شرطة الرمثا وقوات درك الشمال وبمرافقة موظفي حوض اليرموك انطلقت في حملة امنية الى المكان حيث لم تتمكن من الدخول الى الموقع وعادت الحملة دون ضبط الحفارة. وقالت انه عد ذلك تم التنسيق مع وزارة الداخلية حيث انطلقت حملة أمنية برئاسة مدعي عام الرمثا من قوات الدرك بمرافقة الامن العام ولدى محاولة الدخول الى الموقع واجهت القوة مقاومة شديدة ورميا بالحجارة، ثم تطورت الى اطلاق أعيرة نارية حالت دون الدخول للموقع، وتجمع بعد ذلك بعض الخارجين على القانون واصحاب السوابق من اصحاب الحفارات المخالفة، وقامت القوة بالانسحاب الى مكان قريب واطلاق الغازات المسيلة للدموع.
 
واوضحت الوزارة انه بعد ذلك عادت القوة الى المكان واقتحمت الموقع فتبين وجود اعمال حفر مخالف لبئر مخالف داخل الموقع حيث تم تهريب الحفارة الى مكان غير معلوم ووجود جرافة واثار مياه في المكان داخل حفرة عميقة جدا عدة امتار عن مستوى الارض لاخفائها لتغطية الامر، وقامت الكوادر باعداد الضبوطات الخاصة بالواقعة، الا ان الكوادر الفنية الموجودة تعرضت للسب والشتم وتهديد بالسلاح في محاولة لمنع استكمال العمل، وتم ازاحة الجرافة من موقعها، وتبين وجود اثار مياه خارجة من الارض ناتجة عن حفر مخالف في الموقع.
 
وقالت الوزارة انه اثناء مغادرة الكوادر الفنية للمكان ولدى خروجهم الى الطريق الخارجي لاحقهم عدد من السيارات التي تحمل عددا من المشبوهين الذين تواجدوا في المكان وقاموا بالتعرض لهم والاعتداء عليهم، فصدمت احدى السيارات المشاركة في الحملة والعائدة لوزارة المياه والري من قبل سيارة نوع شيفر لون سلفر بداخلها اربعة مسلحين مما ادى الى اصابة من بداخلها عدة اصابات.
 
وشددت الوزارة على ان حملتها لن تتوقف وسوف تستمر ولن تسمح بالاعتداء على المياه، مؤكدة عزمها السير ببرامجها المعدة على قدم وساق في كافة مناطق المملكة وتحقق نتائج ايجابية ومستمرة بتفعيلها في جميع المناطق بالتعاون مع كافة الأجهزة المعنية وتطبيق احكام قانون سلطة المياه المعدل، حيث سيتم تحويل كامل اوراق القضية للقضاء والادعاء العام لاستكمال اجراءات التحقيق.
 
واكدت وزارة المياه والري ان تعاون المواطنين الدائم مع الحملة هو ما مكن الوزارة / سلطة المياه من انجاز مزيد من عمليات الضبط المختلفة في جميع مناطق المملكة وتوفير مئات الالاف من الامتار المكعبة يوميا التي كان بعض المعتدين يقوموا بسحبها بشكل مخالف للقانون، مما ادى الى توفير هذه الكميات من المياه للمواطنين لغايات الشرب والاستخدام المنزلي.

 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات