عناوين و أخبار

 

المواضيع الأكثر قراءة

 
 
 
  • تاريخ النشر
    03-Nov-2017

ثر وإنسان.. - احوال البلاد الاردنية في اواخر العهد العثماني : عمران (قضاء الطفيلة ) في العام 1910

 

محمد رفيع
قَضاء الطَفيلة..
الراي _ (فتارة ترى حراجا واسعة فيمشي الإنسان بظلّ لزّابها أو سنديانها وترى كروم العنب والزيتون أو سهلاً ذا تربة زكيّة)..
_ (فلو أتيح لهذا القضاء أن يتّصل ببيت المقدس ومحطّة الجروف ووادي موسى بطرق معبّدة مذللة.. لكان أحسن محلّ بسورية تقصده عشرات الألوف كل سنة بين حاج يريد البيت الحرام أو بيت المقدس أو مصطاف)...!؟
_ (استجلب القائم مقام فؤاد بيك بذر قطن وجرّب زراعته في محال مختلفة من هذا القضاء فجاد فوق ما كان يؤمل)..!؟
_ (أكثر تجّار هذا القضاء هم من دمشق ومن خليل الرحمن ولكن منذ مدّة قليلة بدأ الأهلون يشتغلون بالتجارة).
_ (يوجد في هذا القضاء مكتبات ابتدائيان أحدهما في المركز وفيه 50 تلميذاً والثاني في قرية عيمة وفيه 20 تلميذاً).
_ يقدّر أن عدد سكان قضاء الطفيلة (نحو عشرين ألفاً، وهذه أسماء عشائرهم)؛
_ (الحميدات؛ ونفوسهم 500 وهي أقوى العشائر وشيخها ذياب العوران وهو شيخ مشايخ القضاء _ عبدين؛ ونفوسهم تقرب من الحميدات وزعيمهم صالح المحاسنة _ البحارات؛ وهم يعادلون الحميدات عددا وقوة وزعيمها إبراهيم (خصير..؟) _ الكلالدة؛ وعددهم أربعون بيتاً _ الوهيبات؛ وعددهم عشرون بيتا وومختارها عبد الرحمن المزايدة _ هلالات؛ وعددهم خمسون بيتا وزعيمهم ياسر الزغايبة).
_ قرى قضاء الطفيلة ( الطفيلة؛ صنفحة؛ عيمة؛ بصيرة؛ منانا).
_ (عشيرة المنّاعين؛ هم بدو رحّالة، يقضون أكثر أيامهم بالجوف، وعند دخولهم للقضاء، ينزلون بين محطّة الجروف والطفيلة.. وشيخها عليالصوا).
_ هذه مادة وثائقية صحفية، نشرت في صحف دمشق العثمانية العربية بتاريخ؛ 10_12_1910 ،عن قضاء الطفيلة وجوارها، وذلك عشية الحملة العسكرية العثمانية، بقيادة الضابط سامي باشا الفاروقي، لتأديب تمرّد حوران والكرك على الدولة العثمانية.
_ وهي مادة غنية، تشرح الأحوال العمرانية والزراعية والاقتصادية والاجتماعية لقضاء الطفيلة وجوارها، وسكانه، من البدو والحضر.
 
 
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات