عناوين و أخبار

 

المواضيع الأكثر قراءة

 
 
 
  • تاريخ النشر
    06-Mar-2017

الشاعران الذيبة والديك ينسجان من فرط الروح قصائد الوجع الوجودي

بترا- نسج الشاعران الزميل غازي الذيبة ويوسف الديك من فرط الروح والوجدان الانساني قصائد عبرت عن الوجع الوجودي بظل تلاطم الايام لراهننا العربي، وذلك  بامسية شعرية مساء اول من أمس السبت بقاعة غالب هلسة بمقر رابطة الكتاب الاردنيين بعمان.
 استهل الشاعر الديك المقيم في الامارات العربية، قرآءاته بالامسية التي نظمها بيت الشعر العربي ولجنة الشعر التابعين للرابطة وأدارها أمين سر الرابطة الناقد محمد المشايخ، بعدد من القصائد التي تنوعت ما بين التفعيلة والعمودي والنثر، ومنها "قل هو الحب" و"عيناك مجرمتان" اللتين تجلت فيهما مشاعر الوجد العاطفي، و"في الليل" و"على سفر" واخرى "عرس لفنجاني الاخير" حملت اوجاعا وجودية ووجدانية وطنية مرمزة اجتمع فيها حضور المرأة والوطن بوصفهما يمثلان حضنا لقلب مثقل بالاوجاع، ليختتم قرآءاته بقصيدة بقصيدة مطولة حملت عنوان "يا بحر انت قتلتنا" حملت مفرداتها وصورها الشعرية اشجان الوطن البعيد.
اما الشاعر الذيبة فقرأ قصائد من شعر التفعيلة والنثر، حفلت باللغة الشفيفة التي تطرح اسئلة وجودية في راهن الانسان العربي، ومنها قصائد "زرافيل عتيقة" التي تحتفي بالاستذكار والحنين و"تلمعين بالرموش والنصال" التي تستذكر النضال الفلسطيني، و"تيه مدبر" و"لا انتظر احدا" اللتين تحفران في جوانية الانسان العربي وتعرض في ثناياها لاسئلته الوجودية بلغة رمزية تحفها الصور الشعرية البليغة.
وفي ختام الامسية التي حضرها عدد كبير من الشعراء والمثقفين والمبدعين، سلم رئيس الرابطة الناقد الدكتور زياد ابو لبن شهادتي التقدير والمشاركة للشاعرين

 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات