عناوين و أخبار

 

المواضيع الأكثر قراءة

 
 
 
  • تاريخ النشر
    10-May-2018

المعايطة: تكاملية العمل بين الحكومة والبرلمان نجاح للدولة الأردنية

 أكّد وزير الشؤون السياسية والبرلمانية موسى المعايطة، امس، أن لضباط الارتباط في الوزارات والهيئات الحكومية، دورا أساسيا ومهما في التنسيق والتعاون والتنفيذ لمجمل القضايا ذات العلاقة بين السلطتين التنفيذية والتشريعية، مبيّنا أن تكاملية ونجاح العمل بين الحكومة والبرلمان هو نجاح للدولة الأردنية.

وأوضح المعايطة، في ورشة العمل التي عقدتها الوزارة بالتعاون مع مؤسسة فريدريش إيبرت الألمانية، لضباط الإرتباط في الوزارات والهيئات الحكومية، أن الورشة  تدريبية وحوارية بذات الوقت، داعيا المشاركين لطرح مجمل الأفكار والملاحظات والإشكاليات التي تواجههم أثناء تأدية عملهم، بهدف الخروج بتوصيات تساعد في تطوير العمل المؤسسي بين مجلس النواب والحكومة، طرفي العلاقة الأساسية في العمل السياسي الأردني.
وبيّن الوزير أن عمل ضباط الارتباط يجب أن لا يكون شكليا  نظرا لأهميته في دعم عملية التنسيق والتعاون بين السلطتين التشريعية والتنفيذية، مؤكّدا حرص الوزراة على عقد لقاءات دورية لهم بهدف تعزيز وتطوير عملهم في هذا السياق.
وقال مدير مديرية الشؤون البرلمانية في الوزارة نورس الجازي، إن الدورة تهدف إلى بناء القدرات وتطوير المهارات لضباط الإرتباط لكيفية متابعة وتسهيل عمل أعضاء مجلس الأمة  مع السلطة التنفيذية، بشأن الأسئلة والاستجوابات والمذكرات التي يوجهها مجلس الأمة للحكومة.
من جهته، قال المدير المقيم لمؤسسة فريدريش إيبرت الألمانية في مكتب الأردن والعراق، إن مؤسسته تسعى للمساهمة في عملية التطور الديمقراطي في الأردن، وفق الرؤية الملكية لها كما جاء في الورقة النقاشية الثانية التي تناولت الإنتقال إلى ديقراطية برلمانية حقيقية، والتي وضّحها جلالته في الورقة الخامسة من خلال تحديد العلاقات والوظائف بين الحكومة والبرلمان.«بترا».
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات