عناوين و أخبار

 

المواضيع الأكثر قراءة

 
 
 
  • تاريخ النشر
    11-Feb-2018

السفارة الأردنية في لندن تحتفل بأسبوع الوئام بين الأديان

  احتفلت السفارة الأردنية في العاصمة البريطانية، لندن بـ"أسبوع الوئام العالمي بين الأديان"، لدعم التعايش، والذي جاء بمبادرة من جلالة الملك عبدالله الثاني، وأقرته الجمعية العامة للأمم المتحدة في العام 2010، ليصار إلى الاحتفال به سنويا خلال الأسبوع الأول من شباط (فبراير).

واستضاف السفير الأردني في لندن عمر النهار، وأسرة السفارة في مقرها أول من أمس بهذه المناسبة طلابا وشبابا أردنيين مقيمين في بريطانيا، شاركوا بنشر رسائل رقمية حول التعايش السلمي وثقافة السلام وحوار الأديان والنوايا الحسنة من خلال صفحاتهم على مواقع التواصل الاجتماعي. وأستعرض النها خلال الحفل مضامين الرسائل التي تُبعث في هذه المناسبة الإنسانية والتي تركز على قيم التسامح والوئام والانسجام بين مختلف الأديان والتي جوهرها الثقافة الإنسانية، متطرقا لمضامين رسالة عمان للتعريف بالدين الإسلامي كدين سمح ووسطي ينبذ الإرهاب، ويدعو إلى الحوار ويقرب بين الأديان.
كما أكد الدور الذي يلعبه الاردن بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني في المنطقة والعالم لدعم الوسطية والاعتدال ودعوة جلالته الدائمة الى الحوار ونبذ التطرف والعنف.
وأشار الى دور الطلاب والشباب في نشر ثقافة التسامح والسلام وقيم التعامل بإنسانية وقبول الاختلاف والآخر وتعزيز القيم المشتركة لجميع أصحاب الديانات، داعيا الشباب الاردني اتعميم رسالة اسبوع الوئام بين الأديان كنموذج للمحبة والسلام والحوار والتفاهم والتعايش بسلام.
ولفت عدد من الطلاب والشباب الى أنهم في "بلاد الغربة بحاجة الى مثل هذه المبادرات التي تُعنى بحوار الأديان وتدعو الى السلام والمحبة والتسامح وروح التعايش السلمي مع الآخر".-(بترا رسمي الشقيرات)
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات