عناوين و أخبار

 

المواضيع الأكثر قراءة

 
 
 
  • تاريخ النشر
    28-Mar-2018

الكاتبة المقدسية زينة الجولاني تشهر كتابها «السجن الفكري»
الدستور - ياسر العبادي -
أقيم يوم أمس الأول، حفل إشهار كتاب «السجن الفكري» للكاتبة المقدسية زينة الجولاني، وقدمت شهادة إبداعية حول الكتاب الكاتبة والقاصة فداء الحديدي، التي أدارت الحفل، وذلك على مسرح عمون.
وقالت الحديدي إن الكتاب يحوي في طياته الكثير من الخواطر التي أثقلت كاهل الكاتبة المقدسية زينة الجولاني، وحملت في سطورها أوجاع وطن صورت وسطرت في حروفها آلاما و جراحا لكنها أبت و قاومت وصمدت وتحدت برسم الكلمات وحولت حروفها إلى تحد و إصرار و التزام.
وأضافت الحديدي: حملت حروف هذا الكتاب الكثير من المشاعر والأحاسيس الحزينة، و اوضحت من خلاله معاناة المجتمعات في الكثير من الممارسات السلبية كزيف الكلام وخداع المشاعر؛ لكن الكاتبة تأججت حروفها وبدا عصيان حروفها يظهر ويقاوم الخداع والمشاعر الزائفة وعاد إلى قلبها الحس العربي، ورفضت أن يكون العربي ليس له وجود، وأسهبت الكاتبة و غاصت في اعماق نصوصها؛ فكان قمع الأحلام سطرت من خلاله سيرة ذاتية للفتاة العربية التي تعيش في مجتمع ظالم والتحديات التي تواجهها وحيدة.
وأوضحت الجولاني دور القلم والكلمة في التأثير على الذات وعلى الآخرين، وأن القلم يحمل رسالة؛ إذ كان حلمها في قمع الاحلام حلم كل فتاة عربية  قمعت أحلامها و تناثرت أمامها و سحبت من امامها أن تخرج للنور وأن تصل بالكلمة إلى العالم، بحيث استخدمت الكاتبة الكثير من المفردات المهمة والقيم، محاولة أن تربط الكثير من المعاني و الأسماء والصفات بالقيم و إعطاء وزن لتلك القيم  بشكل مختلف.
وقرأت الجولاني بعضا من فقرات كتابها والتي حملت عناوين متنوعة من مثل «في داخلي» التي تقول فيها: في داخلي عصيان وتمرد واتجاهاتي عنيدة وعكس التيار، في داخلي غصن أحلام أريد أن ينمو على شجرة الأيام، ومن قصيدة بعنوان « كرة» قرأت أبيات تقول فيها: شمس الدفء.. الحب في بلدي.. سجى.. نديم.. ناردين.. لا تظن أن قلبي.. فتاة الحب والحرب.. شمس الصباح، وفي ختام الحفل وقعت الجولاني عددا من نسخ كتابها للحضور.
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات