عناوين و أخبار

 

المواضيع الأكثر قراءة

 
 
 
  • تاريخ النشر
    07-May-2017

اما الفوسفات فلا بواكي لها* عايد خزاعلة
مدونة 
في اجنماع الهيئة العامة لشركة الفوسفات لعام 2016 اكد رئيس مجلس الادارة الجديد الدكتور محمد ذنيبات أن شركة الفوسفات لم ترفع قضية ضد احد  في اشارة الى ما عرف بقضية الفساد ضد رئيس المجلس الاسبق وما حصل ان مكافحة الفساد بناء على وثائق تقدم بها موظفون وشهادات من اطراف تتعامل مع شركة الفوسفات اشاروا الى وجود تجاوزات مالية في البيع والتسويق والشحن والتعدين وقامت المكافحة بدور متميز بتحويل القضية الى القضاء الذي ادان المتورطين وحكمت المحكمة بناء على البيينات والوثائق بالادانة والحبس
 
كل هذا تم خلال السنوات الماضية ومجالس ادارة الفوسفات المتعاقبة اكتفت بالمشاهدة وكان الامر لا يعنيها والاصل ان مجلس الادارة هو صاحب ولاية مهمته الاولى حماية الشركة ومساهميها
 
ولنفرض جدلا جدلا  ان هناك تسوية تمت مع المتهمين فمن سيتستفيد منها هل هي الشركة النائمة في العسل أم خزينة الدولة
 
تغار القطة على اولادها وتهاجم كل من يحاول الاقتراب منهم ولا تتحرك مجالس الادارات للدفاع عن الشركة
 
لماذا تعين الشركات محامين كبار هل للدفاع عنم الشركة ومصالحها ام لحماية رؤساء مجالس الادارت
 
الفوسفات وملفها وصمة عار على جبين كل المتخاذلين من ادارات وحكومات واشخاص ارتضوا أن تكون كلمة الفساد هي الاعلى
 
 
يبدو ان الشركة مقبلة على مرحلة جديدة لطي الماضي تحت عنوان عفى الله عما مضى
فأهل السماح ملاح
 
لا حل للشركة الا بادخال شريك خبير واستراتيجي لتعويض الخزينة والمساهمين عما فاتهم  فما فات مات  واحنا اولاد اليوم
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات