عناوين و أخبار

 

المواضيع الأكثر قراءة

 
 
 
  • تاريخ النشر
    08-Mar-2017

سالم الفقير: ثقافة الطفيلة تطلق برنامجاً ثقافياً شاملاً خلال 2017

الدستور - ياسر العبادي
 
قال الدكتور سالم الفقير، مدير مديرية ثقافة الطفيلة، إن المديرية أعدت للعام 2017 خطة تشمل مجموعة من النشاطات والفعاليات الثقافية المتنوعة، والتي تضمنت حفلا فنيا بعنوان «هوية وطن» بمناسبة احتفال الوطن بعيد الاستقلال، وعرض مجموعة من الأفلام ضمن قافلة الأفلام الأردنية، بحيث تعرض الأفلام في المقاهي الثقافية، ومدارس المحافظة، إضافة إلى عرضها من خلال الفعاليات الثقافية على مدار العام 2017، كذلك مجموعة من المحاضرات الدينية خلال شهر رمضان المبارك والمعنونة بـ»رمضانيات».
 
وأكد د. الفقير، في حوار لـ»الدستور»، أن المديرية تتابع النشاطات الثقافية في المحافظة، والاهتمام بالمبدعين في مجالات الفن التشكيلي والأعمال اليدوية والرسم والنحت، والخط العربي، والإبداعات الأدبية من مثل الشعر والقصة القصيرة والرواية، كذلك الاهتمام بالمواهب الفنية، وإقامة الدورات التدريبية في مجال الأعمال اليدوية، وتعنى بالتراث بشقيه المادي والمعنوي، الإعداد والترتيب والتنسيق والمشاركة في الاحتفالات الوطنية، وإقامة الندوات والأمسيات الثقافية، والمعارض الفنية، وإقامة المهرجانات الثقافية، والكشف عن الطاقات والإبداعات الأدبية والفنية في محافظة الطفيلة.
 
ولفت د. الفقير النظر إلى أن مديرية ثقافة محافظة الطفيلة أعدت خطة أخرى مستقلة تتضمن الاحتفال بعمان عاصمة الثقافة الإسلامية للعام 2017، حيث اشتملت الخطة على أسبوع الوفاء للوطن جاء بعنوان «الإرهاب لا دين له» على مدار ثلاثة أيام يشتمل على محاضرات حول التطرف والإرهاب، ومحاضرات حول عمان عاصمة الثقافة الإسلامية، وكرنفال خاص بالأطفال، وعروض مسرحية حول الإرهاب، ومعرض للمنتوجات المحلية اليدوية لسيدات الطفيلة، وللاهتمام بذوي الاحتياجات الخاصة أفردنا إحتفالا بعنوان «معا لنرسم بسمة» يتضمن عروضا مسرحية وتوزيع مجموعة من الألعاب والهدايا على المشاركين من ذوي الاحتياجات الخاصة، ولإيجاد تشاركية بين المحافظات ستقيم المديرية ندوة بعنوان «من مؤتة السيف والقلم، قراءة في أعمال الدكتور سامح الرواشدة النقدية» في جامعة مؤتة، كما تتضمن الخطة كرنفالا للطفولة لطلبة المدارس، وورشة في الفن التشكيلي والرسم والخط العربي، إضافة إلى استمرار حملة «ثقِّف نفسك» التي أطلقتها المديرية في عام المدينة الثقافية 2014.
 
وقال د. الفقير: فيما يتعلق بالاهتمام بالشباب المثقف والمبدعين بشكل عام نؤكد على وجود مجموعة من النشاطات التي يشترك فيها الشباب بصورة مباشرة مع المثقفين لإحداث التأثر والتأثير بعيدا عن التكرار في عقد الندوات والأمسيات وغيرها، حيث تتمثل تلك النشاطات في مخيم ضانا الإبداعي الثاني، وركب الثقافة، وهي عبارة عن قافلة ثقافية تنطلق من محافظة الطفيلة إلى مدينة العقبة، يتخللها القراءات النقدية والأمسيات الشعرية والقصصية والفن التشكيلي والخط العربي وغيرها من الفنون، ولأنَّ محافظة الطفيلة يتناغم فيها الطابع البدوي والمدني يجيء مهرجان الحسا الثاني للسامر، بالتعاون مع فرقتي الحسا للسامر وشباب الحجايا للسامر، والجمعية الأردنية للفكر والثقافة والتنمية، وبمشاركة كبيرة من أبناء البادية من الشعراء وعازفي الربابة واستضافة فرق فنية أخرى وعرض للهجن والخيول العربية الأصيلة، وعرض للمنتوجات والأزياء التراثية، وإلى جانب ذلك ستكون هنالك فعاليات تُعنى بالمرأة والتي تتمثل في: دورة أطباق شعبية، ودورة في مجال الفسيفساء.

 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات