عناوين و أخبار

 

المواضيع الأكثر قراءة

 
 
 
  • تاريخ النشر
    17-May-2017

كلينتون تعود للحياة السياسية لمقاومة جدول أعمال ترامب

القدس العربي-رائد صالحة: عادت المرشحة الرئاسية السابقة، هيلاري كلينتون، إلى الحياة السياسية عبرارسال دعوات لانصارها للانضمام إلى تكتل سياسي جديد في خطوة وصفها الخبراء بأنها محاولة جدية لمقاومة جدول أعمال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في حين رد الحزب الجمهوري بقسوة على كلينتون قائلا بأن الشعب الأمريكي رفضها قبل ستة أشهر لأنها بعيدة عن الواقع وليست جديرة بالثقة، وتعتنق سياسات فاشلة من الماضي.
واشار مايكل اهرنز ، المتحدث الرسمي باسم اللجنة الوطنية الجمهورية ، ان الوقت قد حان بالنسبة لاعضاء الحزب الديمقراطي للابتعاد عن كلينتون تماما، اذا كانوا اذكياء .
وجاء في رسالة نشرتها المنظمة الجديدة على الصفحة الرئيسية لموقعها الالكتروني « المقاومة، الاصرار ، الاستمرار والتجنيد، معا سنكرس رؤية حصلت على ما يقارب من 66 مليون صوت في الانتخابات الاخيرة »، وذلك من خلال تشجيع الناس على التنظيم للدفاع عن القيم والعمل على بناء مستقبل أكثر اشراقا للاجيال القادمة.
وووصفت كلينتون منظمتها الجديدة بأنها « مركبة مقاومة » لخصوم لم تحددهم، اذ انها لم تذكر ادارة ترامب بالاسم ولكنها اشارات إلى الاحتجاجات ضد سياسته.
وقالت وزيرة الخارجية السابقة : « لقد شاهدنا في الاشهر الاخيرة ما هو ممكن عندما يجتمع الناس لمقاومة البلطجة والكراهية والباطل والانقسام، للوقوف من اجل امريكا أكثر انصافا وشمولية، من مسيرات المراة إلى التجمعات في المطارات والاحاديث المتدولة في قاعات البلديات في المجتمعات المحلية » .
وأكدت كلينـتون ان التـكتل الـجديد سـيدعم، على وجه التحـديد، مجمـوعات مثل «تحـول إلـى اليسار»، «لون التغيير» و «أمـريكا».
وقـالت في تغريـدة على صفـحتها الخاصة فـي «تويتر» انتظروا المزيد، لم يكن هذا العام كـما كنت اتصـور ولكننى اعرف بأننا ما زلنا نقـاتل من اجـل أمريـكا طيـبة القلب وأكـثر شمـولية .
وتحدثت كلينتون مرارا عن هزيمتها امام ترامب في انتخابات العام الماضي، واتهمت في مؤتمر تم عقده في وقت سابق من هذا الشهر مدير مكتب التحقيقات الفيدرالي المعزول، جيمس كومي، بالتدخل وبالتالي خسارتها مشيرة إلى انها تتحمل، ايضا، مسؤولية شخصية مطلقة عن الهزيمة.
 

 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات