عناوين و أخبار

 

المواضيع الأكثر قراءة

 
 
 
  • تاريخ النشر
    02-Jul-2018

تحنان أندلسي

 القدس العربي-إسماعيل علالي

نوبة الاستهلال 
وَ مِنِّي إِلَيْكِ سَلامٌ وَ قُبْلَهْ
وَ إِنِّي سَأَبْقَى عَلَى العَهْدِ (خولهْ)*
٭٭٭
وَفِيًّا ، لذِكْرَى هَواكِ الَبهِيِّ
لَعَمْرِي ، فِدَاكِ فُؤَادِي المولَّهْ
 
توشية
 
أَحِـنُّ إِلَيْـك ِو َأَنـْتِ بِـقــُرْبِي
حَنِينِي، حَنِينُ الفُرَاتِ لِدِجْلَهْ
٭٭٭
وإنْ غِبْتِ أَغْدُ كَلَيْلٍ ضَلِيلٍ،
يَظــَلُّ يطـَارِدُ بَــدْرًا أَضَــلَّـهْ
٭٭٭
فَفـُكِّي قُـيُودِي، و جُـودِي بِوَصْـلٍ 
لَعَمْرُكَ، هَـلْ يَهْـجُرُ الخِــلُّ خِـلَّهْ؟ !
****
وكُنَّــا إِذَا مــا الْـتَــقَـيْنَـا بِمَـقْهـَى
نُضــِيءُ المَــكَــانَ كَــأَنَّا أَهِـلــَّهْ
٭٭٭
ونبْكِي إِذَا َهَزَّنَا لَحنُ حُزْنٍ
 
بُكَاءَ شَــرِيـٍد تـذَكَّرَ أَهْلـَهْ
٭٭٭
وَ كُـنْتِ تَـقــُولِينَ دَوْمـًا:حَبِيبِي
ـ
فِدَاكَ عُيُونِي ، فَطِبْ وَ تَأَلَّهْ
٭٭٭
أُحِبُّـكَ حِـينَ تَـجِيءُ شَـفِيـفًا
كَنـُورِ مَـجَـازٍ يُـزَيِّنُ جُمـْلَـهْ
٭٭٭
أُحِبّـُكَ حِـيـنَ تَـنـَامُ لَطـِيـفًا
كَـأيِّ مُعـَنًّى تَـوَسَّـدَ ظِـلَّـهْ
٭٭٭
فَبِنْـتِ، تَـرَكْـتِ نَـدِيمَ هـَوَاكِ
وَ قَبْلَ الْهَوَى، كَمْ تَمَنَّيْتِ وَصْلَهْ؟ !
٭٭٭
أتـــاكِ عـــزِيزًا، فَأَضْحَى ذَلِيلًا 
يُدَارِي هَوَاكِ بِكأْسٍ وَ عُزْلَهْ؟ !
 
قُفْل:
 
أَيَا مُـنـْيَةَ القَـلْـبِ جُـودِي وَ عُـودِي
بِــدُونِ هَـــوَاكِ حَـــيَـــاتِي مَـذَلَّــهْ
٭٭٭
إِذَا رُمْـــتِ هــَجْـرًا فَــهَـاتيِ أَقَـلـَّهْ
وإِنْ شِئْتِ وَصْلاً، خُذي العُمْرَ كُلَّهْ
 
٭ شاعر مغربي
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات