عناوين و أخبار

 

المواضيع الأكثر قراءة

 
 
 
  • تاريخ النشر
    12-Mar-2018

‘‘ضع بصمتك في مدرستك‘‘.. مبادرة لتفعيل دور الطالب في المدرسة

 

علا عبد اللطيف
 
الغور الشمالي-الغد-  ضع بصمتك في مدرستك"، هي مبادرة أطلقتها وزارة التربية والتعليم للطلاب، بحيث يطلق كل صف في المدرسة مبادرة تجعله عنصرا فعالا في المدرسة.
ومبادرة "ضع بصمتك في مدرستك" أطلقتها طالبات الصف المناوب، الصف الثامن، في مدرسة خولة بنت الأزور بمنطقة المشارع لواء الغور الشمالي، وبإشراف المعلمتين مريم الرضوان ونسرين أحمد.
وتتمحور فكرة المبادرة حول عادة تزيين صفوف رياض الأطفال في المدرسة، لإعادة البهجة والفرحة لطلاب الروضة ولكي يتقبل الطلبة الصغار المدرسة والمعلمات، خصوصا أنهم في مرحلة انتقالية من البيت إلى المدرسة، وهي محيط يختلف تماما عن الأجواء المنزلية المعتاد عليها. وأكدت مريم الرضوان، في حديثها، أن هناك العديد من الأفكار التي يمكن تطبيقها داخل الغرف الصفية، وخصوصا الغرف الصفية التي تخلو من معالم رسومات الأطفال ذات الألوان الجاذبة.
ومن هذه الأفكار التي يمكن تطبيقها في المدرسة بمساعدة الطالبات، استخدام ورق الكورنيش، وهي من أبسط الطرق وغير مكلفة؛ إذ سيتم عمل كرات جميلة الشكل تزين بها جدران الصف أو السقف أو إحدى الزوايا.
إلى جانب استخدام الكاسات البلاستيكية لتزيين الصف، مثل كتابة اسم كل طفل في مرحلة رياض الأطفال، لخلق جسر التواصل مع المعلمة، وجعلة عنصرا فاعلا في المجتمع الجديد، أو كتابة جدول الحصص على هذه الكاسات بطريقة مميزة، كما يمكن تزيين الكاسات البلاستيكية في عمل مقلمة لوضع الأقلام فيها أو الطباشير.
إضافة إلى أنه سيتم استخدام ورق الجرائد لتزيين الصف، فمن الممكن استخدامها لعمل قصاصات بأشكال مختلفة، والعمل على تلوينها بألوان مختلفة ولصقها في خيط طويل وتعليقها على طول سقف الصف.
كما وسيتم العمل على تزيين الأبواب والشبابيك المتواجدة في الصف والممرات أو الجناح الخاص بطلبة مرحلة رياض الأطفال.
إلى جانب ذلك كله، سيتم التعاون مع فنانين آخرين لعمل لوحات يتم تعليقها على الأبواب والشبابيك، بحيث تكون اللوحة بأشكال عدة تمثل الحيوانات والفواكه، فكل هذا يضفي ديكورا جميلا على شكل الصف.
وأكدت الرضوان، أن طالبات الصف المناوب شعرن بالفرحة، عندما رأين فرحة الأطفال وهم يصفقون فرحين بهذه الألوان الجميلة، وبدؤوا بالتعاون مع الطالبات لتنظيف الغرفة الصفية، كل يحاول ترتيب مقعده، بما يليق بتلك الرسومات الجميلة.
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات