عناوين و أخبار

 

المواضيع الأكثر قراءة

 
 
 
  • تاريخ النشر
    08-Apr-2018

"كرنفال الربيع ومهرجان الأطفال".. نافذة السيدات في تسويق منتجاتهن

 

معتصم الرقاد
 
عمان-الغد-  احتضن مركز زها الثقافي "كرنفال "الربيع ومهرجان الأطفال"، والذي يضم مشغولات يدوية أعدتها أيادي شباب وشابات، احتفالا بفصل الربيع واقتراب شهر رمضان المبارك.
وجاء الكرنفال بالشراكة مع مجموعة أرزن، ومجموعة بازارات عمان، ويتواصل على مدار يومين متاليين، عرض بهما المنتجات اليدوية التي يقوم المشاركون بإنتاجها من خزف، سيراميك، صوف، نسيج، إلى جانب بعض الأصناف الغذائية التي تجهزها نساء الجمعيات، ومنها جمعية أهل العزم لذوي الإعاقة، كما يشرف جميع المشاركين على بيع المنتجات في البازار وبأسعار بسيطة.
ويهدف البازار، بحسب مسؤولة مجموعة أرزن ربى أبو حمور، إلى مساعدة ودعم النساء اللواتي يعملن في منازلهن، من أجل تأمين حياة كريمة لهن، إلى جانب تعزيز شعورهن بالاستقلالية.
وقالت أبو حمور، أن إقبال الناس على البازار في السنوات الماضية، جعل النساء يشعرن بسعادة كبيرة، مشيرة إلى أن مجموعة أرزن تضم مجموعة من السيدات بمختلف حالاتهن الإجتماعية، وتقدم لهن الدعم والمساعدة في بيع منتجاتهن في البازار.
وتذهب مسؤولة مجموعة بازارات عمان الدكتورة صفاء أبو هديب إلى أن الهدف من إقامة البازار، هو مساعدة السيدات اللواتي يقمن بعمل مشغولات بيتية من أجل تسويقها، مبينة أنهم يحاولون جمع أكبر عدد من السيدات، وتقديم الفرصة لهن من خلال البازار، ليصبح نافذة تسويق لمنتجاتهن.
حرف.. مشغولات يدوية.. ومأكولات ومنتوجات متنوعة، اشتغلت عليها أيدي نساء يعملن من بيوتهن، ليشاركن في بازار " كرنفال الربيع ومهرجان الأطفال"، منها: اللوحات، العباءات، الأدوات المنزلية، الإكسسوارات، الشموع، وتنوعت جميعها بأشكالها وتصاميمها المميزة.
إحدى المشاركات في البازار المصممة بتول أبو حمور، والتي عرضت مجموعة أزياء لعباءات وحقائب مطرزة بأحرف وأبيات شعرية. ولفتت أبو حمور إلى أنها سعيدة بعرض أعمالها، كونها من السيدات اللواتي يعملن في المنزل، منوهة إلى أن رغبتها في تطوير عملها وتوسعته، حفزها للمشاركة في هذا البازار، وتتمنى أن تستمر في المرات المقبلة.
وقدم المشارك محمد القطعان مجموعة مميزة من الميداليات التي قام بصناعتها من "المعجون" الخاص بالأطفال، بهدف مساعدة ودعم الأطفال في شهر رمضان المبارك.
ومن بين المشاركات رشا أبو سلامة، التي قدمت مشغولات يدوية، تزين المساحات والزوايا المهملة في المنزل، منها الخزفيات والمطرزات، والتي اتسمت بطابع رمضاني.
وعرضت شيرين ملكة مجموعة من الإكسسوارات التي تقوم بتشكيلها يدويا، مبينة أن المشاركة في البازارات تساهم بشكل كبير في تسويق منتجاتها.
وقدمت المشاركة بدرية ذياب مجموعة من الأطعمة والمشروبات التي قامت بإعدادها، أما المشاركة أنوار رشايدة فعرضت مجموعة متنوعة من الصابون، الكريم والشموع بتصاميم يدوية رائعة وأشكال ترضي الأذواق كافة.
يذكر أن "كرنفال الربيع ومهرجان الأطفال" ضم ما يقارب 150 مشاركة، كما استمتع الأطفال بعرض فكاهي لفرقة "شمشوم" الترفيهية، والتي كان لها دور في  إدخال السعادة والبهجة على قلوب الأطفال، امتزجت بالضحك والمرح.
 
 
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات