عناوين و أخبار

 

المواضيع الأكثر قراءة

 
 
 
  • تاريخ النشر
    15-May-2017

حصانك يعدو نحوي يا رينيه شار

القدس العربي-عبد الجواد العوفير
 
لا تجبر الحقول
على التوحد
 
مع صمتك.
النافذة مفتوحة قليلا
لأن هناك
هواء شيخا ينتظر عزاءك
والموتى القادمون
من مقبرة البحر
يطرقون بابك.
 
2
أذكر حصانك الذي يعدو
أكثر من خيال
تحت مطر ذاكرة الطفولة
أذكر أيضا أنه
لم يعد لدينا
سوى الحلم الذي كناه
وامرأة في الستين أجمل
من خيبة أمل.
 
3
تدخل نفس المرأة
صمتها تكسره زجاجات النبيذ
هل يحتسي الشاعر
أكثر من دمه؟
 
4
أصدقاؤك السرياليون يعبرون
في قوارب صغيرة
كالناجين من عاصفة الحب
أعرف أنك لن تعبر معهم
نحو حلمك الصغير
لهذا سنراقب صمتنا
وهو يسمق.
 
5
حصانك يلتهم عشب الذاكرة
حصانك المتوحش
الراكض في حقول الكلمات
التي لم تكتب بعد.
 
6
كيف استطاعت النافذة
أن تسرق منا هذا الحب؟
 
7
هذا الصباح في مقهاك الباريسي الصغير
وأنت تنقر كعصفور قطعة «الكرواسون»
تذكـرتَ بوذا
وهو يُقتر في طعامه
كي يلج الصحوة الكبرى
 
٭ شاعر ومترجم مغربي
 

 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات