عناوين و أخبار

 

المواضيع الأكثر قراءة

 
 
 
  • تاريخ النشر
    11-Feb-2018

المصري يفتتح فعاليات اليوم البحري الأردني الثاني بالعقبة

 افتتح وزير الشؤون البلدية وزير النقل المهندس وليد المصري في العقبة امس، فعاليات اليوم البحري الاردني الثاني، وتنظمه الهيئة البحرية الاردنية تحت شعار "ملاحة افضل لمستقبل أفضل". واكد المصري في الافتتاح ان "الاحتفال يأتي تخليدا لذكرى تدشين الملك الحسين بن طلال طيب الله ثراه، توسعة ميناء العقبة عام 1965، مؤكدا ان قطاع النقل البحري والموانئ".، ويشهد اليوم نموا مطردا وتقدما ملحوظا كما ونوعا، سواء من حيث البنية التحتية، او استقبال السفن او توفير متطلبات السلامة والامن البحريين، والمحافظة على البيئة البحرية".

واشار المصري الى الاهمية المتزايدة للقطاع البحري والموانئ كرافد اساس من روافد الاقتصاد الوطني، وركيزة اساسية من ركائز نموه وتطوره في ضوء الطلب المتزايد عليه في المرحلة المقبلة، لافتا الى ضرورة المحافظة على االانجازات في مجال النقل البحري بالأردن باعتباره عضوا في المنظمة البحرية الدولية منذ عام 1990. وقال ان مدينة العقبة هي المنفذ البحري الوحيد للأردن، وتمر عبره معظم الصادرات والواردات، ويسهم بالنمو الاقتصادي والناتج المحلي بشكل مباشر وغير مباشر، ويشغل الايدي العاملة، مشيرا الى ان صناعة النقل تعتبر الدعامة الرئيسة التي ترتكز عليها البرامج التنموية للدولة ونجاحها وتقدمها.
ولفت الى ان وزارة النقل بالتعاون مع الهيئة البحرية الاردنية وكافة الشركاء في القطاع، بذلت جهودا كبيرة لتطوير القطاع بكافة مجالاته التنظيمية والتشريعية، تحقيقا للرؤى الملكية والخطط والبرامج الحكومية التي عملت على وضع استراتيجية طويلة المدى حتى عام 2030 لتطوير القطاع بكافة انماطه ونشاطاته.
وقال مدير عام الهيئة البحرية الاردنية صلاح ابو عفيف، ان الملاحة البحرية ضرورة لا غنى عنها، بخاصة وأن نحو 80 % من تجارة الاردن تنقل بحرا، بالاضافة لتجارة الترانزيت بين الدول العربية، مشيرا الى ان الاردن خطا خطوات واسعة في مجال تقديم الخدمات اللوجستية البحرية عبر منظمة موانئ متقدمة تضاهي المعايير الدولية.
وبين ان الهدف من هذا اليوم البحري الاردني هو بحث القضايا المتعلقة بالنقل البحري واجتراح الحلول المناسبة لها، وتذليل التحديات التي كان لها اثر سلبي على القطاع، مؤكدا ان الهيئة تسعى لوضع اهداف لبناء قطاع نقل بحري منافس على المستوى العالمي. واشار نقيب نقابة الملاحة بالأردن غصوب قعوار الى ان الاردن جزء من المنظومة البحرية العالمية، بما يمتلكه من بنية تحتية متقدمة في مجال الموانئ، داعيا لانشاء الاكاديميات البحرية التي تدرب العنصر البشري، ضمن المستويات العالمية لوضع الاردن في مصاف الدول المتقدمة في هذا المجال.
وتضمن اليوم البحري اربع جلسات شارك فيها عدد من المختصين بالنقل البحري ناقشوا سبل تطوير الموانئ والبنية التحتية واللوجستيات وتسهيل التجارة والتعليم والتدريب البحري وتطوير العنصر البشري والمعوقات والاتفاقيات والتشريعات البحرية الدولية.-(بترا- امين المعايطة)
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات