عناوين و أخبار

 

المواضيع الأكثر قراءة

 
 
 
  • تاريخ النشر
    25-Feb-2018

الشاعرة رشا القاسم تصدر «أرمي العصافير على شجرة العائلة»
Image may contain: textالدستور - 
أصدرت الشاعرة العراقية رشا القاسم أول ديوان شعري لها بعنوان «أرمي العصافير على شجرة العائلة» عن منشورات المتوسط في ايطاليا.
وتحاول الشاعرة، بحسب الناشر، مواصلة حياتها بين الوطن والمنفي بما في الطريق من حزن، إلى شعر وقصائد.
المجموعة الشعرية صدرت في 88 صفحة من القطع الوسط، ضمن سلسلة براءات التي تصدرها الدار احتفاء بالشعر والقصة القصيرة والنصوص.
يقول الناشر عن كتاب رشا القاسم: «يبدو فعل رمي العصافير على شجرة العائلة، فعلاً مسالماً في ظاهرهِ، يُمكن وصفهُ بفعلِ إعادة الحياة لشيءٍ ما انتهى، عائلة ميِّتة مثلاً، أو حالة فقدٍ ممتدَّة في المكان والزمان، يصعبُ ترميم العطب الذي أصابَ أصحابَها، جرَّاء حربٍ أو ضياع وطن، وخسرانِ «الكثير»، حتى يصبح «القليل» المُتبقي كلُّ ما نتمسَّك به في «عتمةٍ واضحة لنواصل السير»، أو كما تقول رشا القاسم في أحد حواراتها. وهي هنا إذ ترمي عصافيرها على شجرة العائلة، تواصلُ السير بطرقٍ أخرى، وقد حَوَّلت حياتَها كاملةً، بمساحة الحزن الممتدَّة بين الوطن والمنفى، وشغف الكتابة؛ إلى شعر.
في قصيدة «أشياء لا علاقة لها بالوحدة» تقول رشا القاسم: أنا ربّةُ بيتٍ خائبة/ أفكرُ بك../ فتحترق الطبخة/ أنا ربّةُ بيتٍ مهووسة/ ولّتني الوحدةُ مهاماً ممتعةً للغاية/ كأن أكوي بزّاتِ أبي العسكرية/ ولتتأخرَ الحربُ قليلاً، أتعمدُ حرقها!/ كأن أغسلَ ملابسَ إخوةٍ سافروا/ ولأجدَ مبرراً لانتظارهم/ أدلقُ الماءَ عليها باستمرار!».
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات