عناوين و أخبار

 

المواضيع الأكثر قراءة

 
 
 
  • تاريخ النشر
    26-May-2018

مجموعة «لك وحدك أكتب» للشاعر كيفهات أسعد

 »القدس العربي»: صدرت عن «دار هن elles في القاهرة» للشاعر الكردي السوري المقيم في السويد كيفهات أسعد مجموعته الشعرية الأولى «لك وحدك أكتب» وفيها من النصوص التي كتبها خلال مراحل، عن الوطن والمهجر. عن مناخات هذه النصوص يقول الشاعر محمد عفيف الحسيني:

يكتب كيفهات أسعد نصه الشعري، كما لو أنه يتعايش معه واقعاً؛ اللغة العفوية البسيطة والسلسة، بدون تزويقات، أو إسقاطات تاريخية وفلسفية؛ بل النص العاري الكاشف لتفاصيل الحياة اليومية، وبهذا يقترب من عوالم الشاعر الراحل رياض الصالح الحسين: أساطير يومية، هي ليست أساطيرَ، بل إشارات لِما هو مُعاش في الحياة والعاطفة معاً..
من أجواء المجموعة:
مررت – رجوعاً -
بتلك الحارة لأوثق:
كيف سن العام لقاءنا الأول
وجدت بين أزقته
العبارات تتحرش بالعبارات
وباقة الورد نفسها
تركض إلي َّ متوسلة
أمام طيفك
وللمرة الأولى أرى قلبي
يرتجف كحروف القصيدة
في صدري
حينما امتزج لون ضحكتك
مع بريق العين
البارحة كنت مسافراً إليك
وأنت معي
وودعتك هناك
وحينما وصلت البيت
رأيت طيفك يستقبلني
حينها 
سمعت صدى اسمك
يرتج في حنجرتي
كطعنة خنجر
الجدير بالذكر أن المجموعة تقع في 114 صفحة من القطع المتوسط، وقد طبعت في حلة أنيقة.
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات