عناوين و أخبار

 

المواضيع الأكثر قراءة

 
 
 
  • تاريخ النشر
    11-May-2018

مهــرة التأويــل

 الدستور-وفاء جعبور

(ما روته ورد بنت الناعمة زوجة الشاعر ديك الجن الحمصي قبيل مقتلها)
من بحة الأشياءِ 
أسمعُ صوتَهُ
ويداهُ خلف الغيمِ
حزنًا تنطقُ
وأرى انعكاسًا 
للكنايةِ بيننا
إرباكُ مرآةٍ 
إليهِ تُحدّقُ
وستارتينِ،
على المجازِ أطلّتا
ويشفّ من خلفِ الهوامشِ
زنبقُ
يا أيها المسكونُ فوق جديلتي
وردُ الجديلةِ عاشقٌ
لا يرفِقُ
ديني، 
ومنفايَ الأخيرَ
وِسادتي
تعبُ الأنوثةِ في جراري
يُطبقُ
أمشي إليكَ 
كأنّ قلبكَ شارعٌ 
وحصاةُ عمري في ترابكَ
تشهقُ
وأرى سماء الله
تجمعُ بيننا
ظلّينِ نهوي
والدروب تُفرّقُ
رِئةٌ،
يزاحمها دُخانُ قصيدةٍ
والشّعرُ مثلُ الحربِ
صارَ يُمزّقُ
من أيّ معنىً،
صبَّ جرحُكَ ماءهُ 
في دلوِ أسئلتي
وروحيَ تغرقُ
خذني إليك
تعبتُ من ظمأ المدى
كلّ الجهاتِ إليكَ 
منّي تُسرَقُ 
في داخلي،
كلُّ الطريقِ تعرّجٌ
وأنايَ مُنحدرٌ
ووجهكَ مَفرَقُ
دعْ مهرة التأويلِ
تركضْ بيننا
واسقِ احتمالاتٍ
بوهمكَ تَشرَقُ.
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات