عناوين و أخبار

 

المواضيع الأكثر قراءة

 
 
 
  • تاريخ النشر
    17-Mar-2017

غوتيريس يحذر من خفض التمويل الأميركي للأمم المتحدة

 

 نيويورك- أعرب الأمين العام للأمم المتحدة، انطونيو غوتيريس اليوم الخميس عن امتنانه للدعم الذي قدمته الولايات المتحدة للأمم المتحدة على مر السنين كأكبر مساهم مالي للمنظمة.
وأشار غوتيريس في بيان أصدره بأسمه ناطقه الاعلامي، ستيفان دوجاريك الى مسودة الميزانية الاميركية لعام 2018 "معقدة وطويلة وتحتاج إلى أن تكتمل".
وأكد غوتيريس التزامه التام "باصلاح الأمم المتحدة وضمان أنها تتناسب مع الغرض وتحقق نتائج في الطريقة الأكثر كفاءة وفعالية من حيث التكلفة " الا انه أضاف "ان أي خفض مفاجيء في التمويل قد يجبر (المنظمة) الى اعتماد تدابير مخصصة من شأنها أن تقوض تأثير جهود الإصلاح على المدى الطويل".
كما قال غوتيرس انه على "استعداد للتباحث مع الولايات المتحدة وأي دولة عضو أخرى (من أجل التوصل) الى أفضل طريقة يمكننا من إنشاء منظمة أكثر فعالية من حيث التكلفة لتحقيق أهدافنا وقيمنا المشتركة".
واضاف انه يؤيد تماما "ضرورة مكافحة الإرهاب بشكل فعال لكنه يعتقد أن ذلك يتطلب المزيد من الإنفاق العسكري" مضيفا ان "هناك أيضا حاجة إلى معالجة الدوافع الكامنة وراء الإرهاب من خلال مواصلة الاستثمار في منع الصراعات وتسوية النـزاعات ومكافحة التطرف العنيف، وحفظ السلام وبناء السلام والتنمية المستدامة والشاملة، وتعزيز واحترام حقوق الإنسان، والاستجابة في الوقت المناسب للأزمات الإنسانية".
وقال غوتيريس ان "المجتمع الدولي يواجه تحديات عالمية هائلة، التي لا يمكن معالجتها إلا من خلال نظام متعدد الأطراف قوي وفعال، حيث تظل الأمم المتحدة الركيزة الأساسية (لها).
وتخفض مسودة الميزانية التي اقترحها البيت الابيض في تمويل عمليات حفظ السلام وبعض وكالات وبرامج الامم المتحدة.(بترا)
 
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات