عناوين و أخبار

 

المواضيع الأكثر قراءة

 
 
 
  • تاريخ النشر
    08-Sep-2017

المعارضة السودانية ترفض المراقبة والصحافيون يتهمون الحكومة بالحط من قدر الصحافة

 القدس العربي” :أعلنت شبكة الصحافيين السودانيين استهجانها  لما وصفته بـ “التطاول المشين الذي أظهرته الأجهزة الأمنية السودانية  للحط من قدر الصحافة كقوة مؤثرة وقطع الطريق أمام انحيازها للحقيقة والجماهير”. وقالت الشبكة في بيان لها صدر اليوم أنه وفي توقيت متزامن علقت السلطات صدور صحيفة ” آخر لحظة” لثلاثة أيام على التوالي بحجة انتقادات وجهها كاتب في الصحيفة لجهاز اﻷمن والمخابرات، كما قامت السلطات الأمنية اليوم باستدعاء رئيس تحرير صحيفة “التيار” بالإنابة  واخضعته لتحقيق طويل امتد لساعات، بحجة نشر حوار مع رئيس الحركة الشعبية عبدالعزيز الحلو.

 
 وطالبت شبكة الصحافيين السودانيين المدافعة عن حرية الصحافة بعدم الاستهانة بالحملة الشعواء ضد الصحافة الإلكترونية ومواقع التواصل الاجتماعي، مشيرة  إلى أن الحكومة وفي سبيل سيطرتها على الفضاء الإعلامي الالكتروني أجرت تعديلات جوهرية على قانون المعلوماتية، لتتمكن عبره من النفاذ إلى ما تريد بفرض سيطرتها على الصحافة الالكترونية بعد أن سيطرت فعليا على الصحافة الورقية.
 
 ومن جهة ثانية قالت قوى الإجماع الوطني المعارضة في السودان ان أعضاء الهيئة وبعضا من كوادر الأحزاب والناشطين من الشباب يواجهون، ومنذ أمس ، حملة مراقبة أمنية ثابتة ومتحركة مع اقتراب الذكرى الرابعة لانتفاضة سبتمبر2013، وذكرت الهيئة المعارضة والتي تضم أحزابا معارضة أبرزها الامة القومي والبعث والشيوعي في تصريح صحافي  اليوم ، أن هذه الإجراءات لن تمنع قوى الإجماع الوطني من المضي قدما في نشاطها التنظيمي والسياسي، وأن الاعتقالات لن تثنيها عن عملها السياسي والتنظيمي لإسقاط الحكومة الحالية.
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات