عناوين و أخبار

 

المواضيع الأكثر قراءة

 
 
 
  • تاريخ النشر
    01-Nov-2018

‘‘أصلها ثابت‘‘.. صغار يختبرون مهن المستقبل ويكتشفون تفاصيلها

 270 طفلا معظمهم من الأيتام يشاركون بالفعالية

 
إبراهيم المبيضين
 
عمان –الغد-  لأن الأكثر ابداعا في أي مهنة تكون لمن تعرف عليها وهو صغير وجربها، ليطوع دراسته ومحيطه بعد ذلك للوصول لها وامتهانها مستقبلا.
ولذا تأتي أهمية تعريف الصغار بمهن المستقبل وأهميتها واكتشاف تفاصيلها ومدى تقبلهم وتقربهم من منها لتطوير مهاراتهم وتهيئتهم لها لإفادة مجتمعهم في المستقبل.
وضمن هذه المفاهيم، قام فريق مبادرة  "أصلها ثابت" وجمعية باب الخير للعمل التطوعي مؤخرا بتنظيم مهرجان "أصير أحسن" لتثقيف الأطفال بمهن المستقبل تحت رعاية ودعم أكاديمية صوقار للتدريب والتطوير وفي ملعبها.
واشتمل المهرجان – الذي انعقد على مدار يومين – على عدة زوايا تم تسميتها بـ "كواكب"... كُل كوكب منها يحمل اسم مهنة ، ليتواجد في هذه الزاوية او الكوكب شخص متخصص ويعمل بالمهنة أو خبير بها ليشرح للأطفال عنها ويقوم بتجربتها معهم ليتعرفوا عليها بشكل واقعي بعيدا عن اسلوب التلقين، حيث كانت التفاعلية سمة هذا المهرجان الذي عرّف نحو 270 طفلا معظمهم من الايتام بمهن المستقبل.
ويمكن تعريف المهنة بأنها أي نوع من العمل الذي يحتاج إلى تدريب خاص أو مهارة معينة، وبشكل أدق هي عبارة عن ممارسة تتطلب مجموعة من المعارف والمهارات التي يتم اكتسابها من خلال التعليم الرسمي والخبرة العملية.
وقالت الشريك المؤسس في مبادرة "أصلها ثابت" ديمة العياصرة إن الفعالية لاقت صدى كبيرا بين الأهالي والأطفال حيث بلغ عدد المشاركين من الأطفال 270 طفلا.
وأكدت العياصرة أهمية هذه الفعالية لتأهيل وتعريف الأطفال بمهن المستقبل من خلال أسلوب تفاعلي على أرض الواقع مع تجربة هذه المهن وجعل الطفل يعيش واقعها ويشعر بانها تدر دخلا عليه كأنه يمارسها على أرض الواقع، ومن ثم معرفة ميول الأطفال والمهن التي يحبونها.
وقالت بإن الفعالية تجسد أهداف مبادرة " اصلها ثابت" في تثبيت القيم والأخلاق في المجتمع من خلال الفعاليات الهادفة والتوعية الثقافية.
ومبادرة "أصلها ثابت" تأسست منتصف العام 2014 وهي تركز على نشر الوعي والثقافة في المجتمع، وتأتي إنطلاقتها بهدف التميز عن باقي المبادرات في الأردن التي يقوم عملها على أثر لحظي غير مستمر، لذلك بنيت المبادرة وتأسست لتزرع وتثبت القِيَم وتنشر الوعي والفكر بين سائر فئات المجتمع.
وقام بتأسيس المبادرة 3 شابات فاعلات في المجتمع: ديمة، دانا، وراما عياصرة، في البداية كان المساهمون 10 أشخاص في المبادرة، وبعدها اتسعت لتصل اليوم لـ75 متطوعا فعالا.
إلى ذلك قالت مسؤولة مهرجان "اصير احسن" هبة أبو هاشم أن الأطفال كانوا في قمة السعادة وخصوصا عندما كانوا يطبقون ما تعلموه في الزوايا المختلفة ويقومون بلبس الزي الخاص بالمهنة ويرون على أرض الواقع اهمية هذه المهنة او تلك.
وأوضحت بأن الأطفال كانوا يتنقلون برفقة المتطوعين حول 7 زوايا يحصلون فيها على عمل كل حسب جهده وأدائه، ثم شراء الألعاب والحلويات.
واشتمل المهرجان على زوايا لكل مهنة ومنها : الإعلام، الهندسة، الطب والاسعافات الأولية، الأمن العام، المحاماة والرياضة وغيرها.
وقال المشرف العام للفعالية، محمد الحيت بأن الفعالية هدفت لجعل هؤلاء الأطفال يتعرفون على هذه المهن ولكن باسلوب تفاعلي يجعلهم يشعرون بأهمية المهنة حتى لا يكونوا اتكاليين في المستقبل.
وقال الحيت إن مثل هذه الفعالية تحمل الكثير من الفوائد والايجابيات للأطفال وحتى المتطوعين في العمل عليها، فهي تحضرهم للمستقبل وتجعل الجميع يشعر بانه مندمج بهذا المجتمع وبأهمية المساهمة في تطويره.
وأوضح بانه لخلق جو من التفاعل والفرح خلال الفعالية جرى في المهرجان تنظيم عروض كراتيه، دبكة وشعر من مؤسسة الحراس الخيرية، وموسيقى وعزف على آلات موسيقية مختلفة، بالإضافة إلى الغناء وفقرات توعوية مثل الإسعافات الأولية مع فريق "المسعف الصغير".
وشاركت في الفعالية "الشرطة المجتمعية" من مديرية شرطة وسط عمّان في زاوية من زوايا "كوكب العدالة" للعمل على توعية الأطفال على أهمية الشرطة والأمن العام في حفظ سلامة المجتمع.
إلى ذلك، قالت العياصرة بأن تمويل الفعالية كان ذاتيا وساهم في الجزء الأكبر منه أعضاء الفريق، حيث عملوا معا على توفير الدعم للفعالية وإنجازها، مشيرة إلى أن الفريق لديه داعم دائم في أغلب فعالياتهم وهم جمعية باب الخير، جمعية شباب الخير، وشركة عُمار الأرض غير الربحية.
 وعقدت مبادرة "اصلها ثابت" على مدار السنوات الأربع الماضية عشرات الفعاليات التي استفاد منها مئات الأفراد في المجتمع، حيث استهدفت شريحة الأيتام لتشجيعهم على الثقافة والرياضة والعمل والريادة، وفعاليات شجعت الناس على القراءة والثقافة والتخطيط وتنظيم الوقت، إلى جانب فعاليات أخرى تُعنى بالمرأة ودفعها للعمل والتميز والريادة.
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات