عناوين و أخبار

 

المواضيع الأكثر قراءة

 
 
 
  • تاريخ النشر
    07-Apr-2017

روسيا وإيران غاضبتان من "الضربة الأميركية" والسعودية ترحب

 

مدن- قال ديميتري بيسكوف، المتحدث باسم الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، إن الأخير يرى أن الضربة الأمريكية ضد أهداف في سوريا تعتبر عدوانا على دولة ذات سيادة وبـ"حجج واهية" على حد تعبيره.
ونقلت وكالة أنباء سبوتنيك الروسية الحكومية على لسان بيسكوف قوله: "الرئيس بوتين يعتبر الضربات الأمريكية ضد سوريا عدوانا ضد دولة ذات سيادة وانتهاكا للأعراف الدولية تحت حجج واهية.. الجيش السوري لا يملك احتياطات من السلاح الكيميائي"، مضيفا أن "حقيقة تدمير جميع احتياطات السلاح الكيميائي للقوات المسلحة السورية تم تسجيله وتأكيده من قبل منظمة حظر السلاح الكيميائي".
وتابع المتحدث باسم الرئيس الروسي قائلا: "بوتين يرى أن التجاهل الكامل لحقيقة استخدام الإرهابيين للسلاح الكيميائي يعقد من الوضع بشكل كبير.. خطوة واشنطن هذه تسبب بضرر كبير للعلاقات الروسية-الأمريكية، التي من دون ذلك تعيش وضعا سيئا"، لافتا إلى أن بوتين يعتبر "أن هذه الخطوة لا تقرب من الهدف النهائي في محاربة الإرهاب الدولي بل تعرقل انشاء تحالف دولي لمحاربته."
وأدان المتحدث باسم الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي، صباح اليوم الجمعة، الضربة الصاروخية الأمريكية في سوريا ووصفها بأنها "عدوان أمريكي".
وأفادت وكالة "مهر" الإيرانية للأنباء، بأن "المتحدث باسم الخارجية الإيرانية قال في أول رد رسمي إيراني على الضربة الصاروخية، إن "إيران بوصفها الضحية الأكبر للسلاح الكيماوي في التاريخ المعاصر تدين استخدام هذا السلاح، وبالتوازي فإنها تعتبر أن استخدام ما حصل كذرائع من أجل خطوات منفردة خطيرة، هو أمر مزعزع للاستقرار ويناقض حقوق الإنسان".
وأضاف قاسمي: "ندين بشدة أي تدخل عسكري منفرد والضربات الصاروخية على قاعدة "الشعيرات" الجوية التي قامت بها الولايات المتحدة الأمريكية عبر بوارج مدمرة، ونعتقد أن هذه التصرفات بناءً على الهجوم المشكوك في أمره في إدلب لجهة المنفذين والمستفيدين منه، هي في صالح تقوية الإرهابيين وتساهم في تعقيد الأوضاع في سوريا والمنطقة".
إلى ذلك، عبر مصدر مسؤول بوزارة الخارجية السعودية، عن "تأييد المملكة العربية السعودية الكامل" للعمليات العسكرية الأمريكية على أهداف عسكرية في سوريا، والتي جاءت رداً على استخدام النظام السوري للأسلحة الكيمياوية ضد المدنيين الأبرياء، وأودت بحياة العشرات منهم، بينهم أطفال ونساء، والتي تأتي استمراراً للجرائم البشعة التي يرتكبها هذا النظام منذ سنوات ضد الشعب السوري الشقيق.
وحمل المصدر "النظام السوري مسؤولية تعرض سوريا لهذه العمليات العسكرية"، بحسب وكالة الأنباء السعودية الرسمية.
ووصف المصدر قرار تنفيذ تلك الضربة بـ "الشجاع".
وكانت بارجتان أمريكيتان استهدفتا فجر الجمعة بـ 59 صاروخاً من نوع توما هوك، قاعدة الشعيرات العسكرية في محافظة حمص.(وكالات)
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات