عناوين و أخبار

 

المواضيع الأكثر قراءة

 
 
 
  • تاريخ النشر
    03-Jun-2019

كلّهم يُوَشْوِشُون ! - ماجد شاهين

 

الدستور - تابعت غير مرّة ومن خلال الأخبار و الصحافة الرقميّة و وسائل الاتصال ، حفلات ولقاءات واستقبالات يقيمها أو يدعو إليها أصحاب مؤسّسات أو مراكز دراسات أو مراكز خدمة اجتماعية ومجتمعيّة ، و كان القاسم المشترك الأعظم أن ّ مشهد الوشوَشَة شائع في اللقاءات كلّها ومن دون استثناء .
المدعوّون يوشوشون أصحاب الدعوة و العكس دائما صحيح .
..
و هذه الظاهرة فاشية في اللقاءات المتصلة بالإعلام و الصحافة :
مسؤولون حاليّون وسابقون ومتقاعدون يوشوشون المستضيف َ أثناء التبويس والاحتضان و المستضيف يرد الوشوَشَة .
 قادة سياسيّون وحزبيّون و صحافيّون ، يوشوشون بالطريقة ذاتها .
..
الوشوشة فعل طاغ ٍ شائع منتشر في اللقاءات العامّة و في الموائد .
ما الذي يسرّبه هذا إلى ذاك و ما الذي يردّ به « المسرّب ُ إليه «  إلى المُسَرِّب ؟
ماذا يوشوشون في هذه اللقاءات وتلك رغم أنها علنيّة ومصوّرة ؟ 
..
أنا لا أعلم ، ولا أريد أن أعلم !
نريد وحسب أن نؤشّر إلى ظاهرة الوشوشة التي تُضاف إلى مشاهِد التبويس والتعبيط السياسيّ والاجتماعيّ .
كلهم يوشوشون  .
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات