عناوين و أخبار

 

المواضيع الأكثر قراءة

 
 
 
  • تاريخ النشر
    10-Dec-2018

حكاية صورة .. جميل راتب فنان عربي عالمي ومُحب للخير!

  وليد سليمان

الراي - الفنان جميل راتب ممثل مصري, تخرج من مدرسة الحقوق الفرنسية، واستكمل دراساته الجامعية في فرنسا.
ويُعد النجم جميل راتب من أبرز الفنانين المصريين الذى شاركوا فى أفلام أجنبية، لاسيما وأن البداية الفنية كانت فى فرنسا من خلال خشبة المسرح، وبعدها شارك فى أول أفلامه عام 1946 في الفيلم المصرى «أنا الشرق»، الذى قامت ببطولته الممثلة الفرنسية كلود جودار، ليعود إلى فرنسا مرة أخرى ويقدم هناك 7 أفلام فرنسية، و3 أفلام تونسية إنتاج فرنسي مصري مشترك.
ثم غادر إلى فرنسا مرة أخرى ليواصل عمله الفني في السينما،وقد اشترك في الفيلم العالمي الشهير « لورنس العرب» عام 1962 ،وهو الفيلم الأبرز في أرشيف جميل راتب بالسينما الأميركية والفرنسية، لاسيما وأنه شارك في الفيلم إلى جانب مواطنه المصري النجم عمر الشريف، وكانت مشاركته في هذا الفيلم فرصة كبيرة بالنسبة له أن يكون اسمه موجودا في أسرة العمل وأنه فتح له أبوابا كبيرة في عالم السينما.
عاد جميل راتب إلى مصر مع منتصف سبعينيات القرن العشرين، وبدأ الظهور في السينما المصرية منذ ذلك الحين على نحو مكثف، وشارك في بطولة عدد كبير من الأفلام منها (كفاني يا قلب، ولا عزاء للسيدات، حب في الزنزانة، البداية، طيور الظلام)، كما عمل أيضاً في السينما التونسية والفرنسية، وبجانب السينما عمل أيضاً في الدراما التلفزيونية، ومن مسلسلاته (يوميات ونيس، الراية البيضا، زيزينيا، وجه القمر).
رحل عن عالمنا صباح يوم الأربعاء الموافق التاسع عشر من أيلول عام 2018 بعد صراع طويل مع أمراض الشيخوخة عن عمر يناهز 92 عاماً.
وبعد وفاته انتشرت أخبار كثيرة على مواقع التواصل الإجتماعي تزعم بأن وصية النجم الراحل جميل راتب كشفت عن تبرعه بثروته بالكامل، والتي تقدر بـ 18 مليون جنيه لصالح الأطفال الذين يعانون من مرض السرطان.. واالله أعلم!.
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات