عناوين و أخبار

 

المواضيع الأكثر قراءة

 
 
 
  • تاريخ النشر
    25-Apr-2019

فعاليات مهرجان ليالي المسرح الحر تنطلق السبت المقبل
 
عمان -الدستور - حسام عطية - اعلنت اللجنة العليا لمهرجان ليالي المسرح الحر الدولي بدورته الـ 14 عن تغيير مسمى جائزة الممثل إلى «جائزة ذهبية الفنان ياسر المصري / المسرح الحر لأفضل ممثل»، فيما تشكلت لجنة التحكيم من اسماء مسرحية عربية وازنة من دول غير مشاركة بعروض مسرحية في المهرجان، وبرئاسة المخرجة الاردنية سوسن دروزة، وبعضوية الفنان عبيدو باشا من لبنان، والفنان قاسم ملحو من سوريا، والفنانة سيرين قنون من تونس.
ونوهت رئيسه اللجنة الفنانة امل الدباس في مؤتمر صحفي عقدته بمقر نقابة الفنانين الأردنيين وأدارته الفنانة نجلاء عبدالله، ان فعاليات المهرجان سوف تنطلق في الساعة الثامنة من مساء يوم السبت المقبل الموافق الـ 27 من نيسان الحالي وتحت رعاية رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز والذي تقيمه فرقة المسرح الحر الأردنية خلال الفترة من 27/ 4 – 2/ 5 على مسارح المركز الثقافي الملكي، فيما تتنافس العروض المسرحية على جوائز المهرجان السبع.
ولفتت الفنانة الدباس إلى ان هذه الدورة التي تحتفي بالمرأة العربية ومنجزها الابداعي ستنظم «ملتقى الشهادات الابداعية – تجارب نسوية تاريخ ومسيرة» حيث سيتحدث في الملتقى الفنانة سيرين قنون من تونس، الفنانة شادية زيتون من لبنان، الفنانة بشرى ايجورك من المغرب، الفنانة نادرة عمران من الاردن ، وسيدير جلسات الملتقى الفنان المعز القديري من تونس، وسيتم تكريم العديد من النساء اللاتي افنين سنين عمرهن في الاشتغال المسرحي حيث تكرم المخرجة مجد القصص، الفنانة رانيا فهد، الفنانة مرام ابو الهيجاء من الاردن، الفنانة سعاد العبدالله من دولة الكويت.
وقالت الدباس: إن المهرجان وبعد جهود على مدار السنين منذ انطلاقته،حصل في العام 2018 على ترخيص الهيئة العامة للمسرح، وانضمامه الى شبكة المهرجانات العالمية؛ ما يحملنا مسؤولية أكبر للحفاظ على المستوى الذي وصل إليه المهرجان؛ ما ينعكس ايجابا على هذا المشروع الوطني الاردني، الذي يعكس الوجه الحضاري للإنسان الاردني امام كل التحديات، وأمام كافة الأفكار الظلامية المتطرفة».
وأضافت «الدباس»» لقد انتهجنا ان يكون في كل دورة عنوان، وهذه الدورة جاءت بهدف الاحتفاء بالمرأة العربية، ومنجزها الإبداعي، بوصف المسرح مفتاحا لقلب المدينة، فيما شكرت رئيسة اللجنة العليا كل الداعمين من الجهات الرسمية والقطاع الخاص، ووسائل الإعلام للمهرجان.
دعم الفنانين
ونوه نقيب الفنانين المخرج حسين الخطيب إلى دور فرقة المسرح الحر، في الحراك المسرحي الأردني، حيث تميزت بالأداء التنظيمي الدقيق، واختياراتها المميزة، للعروض المشاركة، والضيوف واللجان.
ولفت الخطيب الى تركيز النقابة على الفرق المسرحية، ودعمها، وجهود النقابة من اجل ان تستمر هذه الفرق، وهذا يتطلب دعما ماديا تستطيع معه الفرق صاحبة الانجاز ان تحقق اهدافها، وان تكون حاضرة في المشهد المسرحي الأردني والعربي، وان النقابة تتعامل من مبدأ التكامل فيما بين كل المعنيين بالحركة الفنية الاردنية، وقد كان هناك لقاءات مع الفرق المسرحية، للوصول إلى نتائج تليق ببلدنا، و حركتنا المسرحية.
وتحدث الفنان»محمد المراشدة» رئيس فرقة المسرح الحر، عن اّلية اختيار العروض، وقال» لقد وصلنا 75 طلبا للمشاركة عربيا وعالميا، اختارت اللجنة الدولية للمشاهدة وضبط الجودة، 8 عروض، حيث خضعت كل الطلبات لنفس المعايير، حيث تكونت اللجنة من كل من « د.عبدالله العابر –الكويت، والفنان عبدالله مسعود – دولة الإمارات، وجوانا جريسر – فرنسا، والفنان نصر الزعبي، والمخرج حكيم حرب، والمخرج حسين نافع – الأردن»، ومن الملاحظ ان طلبات المشاركة الاجنبية حملت اعمالا مميزة على مستوى الشكل والمضمون، في الوقت الذي لاحظنا فيه عدم قوة طلبات المشاركة العربية بشكل عام».
وقد شكر» المراشدة» كل من ساهم في دعم المهرجان ماديا ومعنويا، واعلن عن لجنة التحكيم المكونة من أسماء مسرحية عربية وازنة ومن دول غير مشاركة بعروض مسرحية في المهرجان، برئاسة المخرجة الأردنية سوسن دروزة، وعضوية الفنان عبيدو باشا من لبنان، والفنان قاسم ملحو من سوريا، والفنانة سيرين قنون من تونس.وبشرى إيجورك من المغرب.
وتحدث الفنان»علي عليان» مدير المهرجان، عن مسيرة المهرجان منذ بدايته الى ان وصل للعالمية، وانضمامه الى شبكة المهرجانات العالمية، وهي خطوة مهمة، جاءت بعد ان أثبت المهرجان جدارته؛ لانه في كل دورة كان يعتمد معايير المهرجانات المسرحية المميزة، وان رعاية رئيس الوزراء للمهرجان، يعكس اهتمام الدولة بالفنون الجادة.
وتناول عليان الافتتاح الذي سيكون بعرض مميز من سويسرا» تحيا الحياة» من إخراج» أندريه بيجنات»، ويتكون البرنامج من عروض اردنية وعربية وعالمية، حيث سيتفاجأ الجميع بجماليات هذه العروض، حيث تشارك العراق بمسرحية « فلانة « والتي تقدمها الفرقة الوطنية للتمثيل للمخرج حاتم عودة، وتشارك مصر بمسرحية « بهية « من إنتاج دار الأوبرا المصرية من إخراج كريمة بدير، كما تشارك فلسطين بمسرحية « مثل ما سقطت الشمس « لفرقة مسرح الحارة في بيت جالا ومن إخراج بشار مرقص، ومسرحية « ريا وسكينة « لفرقة مسرح الشباب من الكويت من اخراج احمد العوضي، وتشارك فرقة المسرح الحر مسرحية « نساء بلا ملامح « من اخراج اياد شطناوي والتي ستكون خارج المسابقة الرسمية، وستشارك ايطاليا بالعمل المسرحي « وهم « من إخراج فابيو اومادي، ومن جورجيا مسرحية « بروسنامي «، وتشارك سويسرا بعرض الافتتاح،بمسرحية « تحيا الحياة «.أما حفل الختام فهو تقليد اتبعه المهرجان، بحيث يكون نتاج ورشة على مدار أيام المهرجان، بمشاركة 40 متدربا، في فن الإيماء المسرحي، يشرف عليها الفنان الخبير» سعيد سلامة» من فلسطين.
وحول الندوات والتكريم قال مدير المهرجان» عليان»: سيكون هناك ندوة عن تراكم تجارب نسوية مسرحية تحت عنوان «ملتقى الشهادات الابداعية – تجارب نسوية تاريخ ومسيرة» حيث سيتحدث في الملتقى الفنانة سيرين قنون من تونس والفنانة شادية زيتون من لبنان والفنانة بشرى إيجورك من المغرب والفنانة نادرة عمران من الأردن وسيدير جلسات الملتقى الفنان المعز القديري من تونس. وسيتم تكريم الفنانة مجد القصص والفنانة رانيا فهد والفنانة مرام ابو الهيجاء من الاردن والفنانة سعاد العبدالله من دولة الكويت.
وتحدث «عليان» عن جوائز المهرجان وقال» وتتنافس العروض المسرحية على جوائز المهرجان السبع وتم في هذا العام تغيير مسمى جائزة الممثل إلى «جائزة ذهبية الفنان ياسر المصري- المسرح الحر لأفضل ممثل»، وهناك جائزة لجنة التحكيم الخاصة، باسم الهيئة العالمية للمسرح (I.T.I).
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات