عناوين و أخبار

 

المواضيع الأكثر قراءة

 
 
 
  • تاريخ النشر
    28-Aug-2020

منظمة العفو تدعو الجزائر إلى وقف "المضايقات القضائية" ضد الصحفيين

 

الجزيرة - دعت منظمة العفو الدولية الخميس السلطات الجزائرية إلى وقف "المضايقات القضائية الممنهجة" ضد الصحفيين، بعد أيام من صدور حكم جديد بالسجن ضد صحفي.
 
وقات المنظمة في بيان إنها "تدعو السلطات إلى وقف المضايقات القضائية الممنهجة ضد الصحفيين واحترام الحق في الحصول على المعلومات من خلال رفع الحصار عن المواقع الإخبارية".
 
وأضافت "يتعين على السلطات الجزائرية أن تنهي على الفور حملة متصاعدة من المضايقات القضائية التي شهدت مؤخرا إصدار أحكام قاسية بالسجن بحق صحفيَين بارزين لمجرد تعبيرهما عن آرائهما أو لتغطية الاحتجاجات".
 
والاثنين حكمت محكمة في قسنطينة في شمال شرق الجزائر بالسجن عامين مع النفاذ على الصحفي الناشط عبد الكريم زغيلاش لإدانته بتهمة "المساس بالوحدة الوطنية" و"إهانة رئيس الجمهورية".
 
وحكم في 10 أغسطس/آب على الصحفي خالد درارني بالسجن النافذ ثلاث سنوات لإدانته بتهمتي "التحريض على التجمهر غير المسلح والمساس بالوحدة الوطنية"، عقب تغطيته تظاهرة للحراك في 7 مارس/آذار في العاصمة. وينتظر أن تعاد محاكمته في جلسة الاستئناف في 8 سبتمبر/أيلول المقبل.
 
وقالت أمينة القلالي، مساعدة المديرة الإقليمية للشرق الأوسط وشمال أفريقيا في منظمة العفو الدولية، إن "السلطات الجزائرية مستعدة لفعل أي شيء لإسكات الانتقادات"، بحسب البيان.
 
وتابعت "لقد تم سجن الصحفيَين مؤخرا لمشاركتهما مقاطع فيديو، وانتقاد الرئيس، والتعبير عن دعمهما للحركات الاحتجاجية".
 
والأربعاء، اعتبرت منظمة "مراسلون بلا حدود" في بيان أن جلسة استئناف الحكم في حق درارني "ستكون فرصة للسلطات الجزائرية لوقف اندفاعها المتهور لقمع حرية الصحافة".
 
اعلان
وقال الأمين العام للمنظمة، كريستوف دولوار "ستكون هذه فرصة للعدالة الجزائرية للعودة إلى حقيقة الوقائع واحترام القانون والدستور والالتزامات الدولية للبلاد".
 
والخميس، أمر قاضي التحقيق لدى محكمة باب الواد بالعاصمة الجزائرية بوضع الناشط محمد تاجديت المعروف بـ"شاعر الحراك" في الحبس المؤقت، بحسب اللجنة الوطنية للإفراج عن المعتقلين.
 
ووُجهت له 10 تهم منها "المساس بالوحدة الوطنية والتحريض العلني على التجمهر غير المسلح وإهانة رئيس الجمهورية ونشر خطاب الكراهية".
 
وصنفت الجزائر في المركز 146 من أصل 180 في الترتيب العالمي لحرية الصحافة لعام 2020 الذي تضعه منظمة "مراسلون بلا حدود".
 
المصدر : الفرنسية
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات