عناوين و أخبار

 

المواضيع الأكثر قراءة

 
 
 
  • تاريخ النشر
    03-Feb-2019

سفير فنزويلي: التدخل العسكري الأمريكي مسألة وقت

 

جنيف: قال جورج فاليرو السفير الفنزويلي لدى مكتب الأمم المتحدة في جنيف، إن التدخل العسكري الأمريكي في بلاده باتت مسألة وقت، وأن ملايين الفنزويليين مستعدون لمقاومة طويلة الأمد.
 
وأشار فاليرو إلى أنه من المحتمل أن تواجه الولايات المتحدة الأمريكية المصير الذي واجهته في فيتنام، وأن الفنزويليين مستعدون لاستخدام كافة أنواع الأسلحة لصد الحملة الأمريكية.
 
وأضاف أن الولايات المتحدة تقوم بكافة الاستعدادات العسكرية للقيام بحملة ضد فنزويلا.
 
وتابع قائلاً: “نتوقع أن تقوم الولايات المتحدة بحملة عسكرية ضد بلادنا للقضاء على النظام الديمقراطي القائم في كاراكاس، لكن شعبنا سيواجه هذا التدخل الخارجي، ونأمل من جميع شعوب العالم دعم فنزويلا من أجل السلام”.
 
وأشار إلى وجود 8 قواعد عسكرية أمريكية في كولومبيا، وأن واشنطن ستحاول البدء بحملتها العسكرية ضد فنزويلا انطلاقا من الأراضي الكولومبية.
 
وعن المواقف التركية الداعمة للشرعية في فنزويلا، قال السفير فاليرو: “الرئيس رجب طيب أردوغان والشعب التركي يدعمون الشرعية في فنزويلا، ونشكرهم على مواقفهم التاريخية هذه”.
 
وتشهد فنزويلا توترا منذ 23 يناير/كانون الثاني الماضي، إثر إعلان زعيم المعارضة خوان غوايدو، نفسه “رئيسا مؤقتا” للبلاد، وإعلان مادورو، قطع العلاقات الدبلوماسية مع واشنطن، متهما إياها بتدبير محاولة انقلاب ضده.
 
وسارع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، إلى الاعتراف بزعيم المعارضة “رئيسا انتقاليا”، وتبعته كل من كندا، وكولومبيا، وبيرو، والإكوادور، وباراغواي، والبرازيل، وشيلي، وبنما، والأرجنتين، وكوستاريكا، وغواتيمالا ثم بريطانيا.
 
وبالمقابل أيدت كل من تركيا وروسيا والمكسيك وبوليفيا شرعية مادورو، الذي أدى قبل أيام اليمين الدستورية رئيسا لفترة جديدة من 6 سنوات. (الأناضول)
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات