عناوين و أخبار

 

المواضيع الأكثر قراءة

 
 
 
  • تاريخ النشر
    13-Feb-2020

وسائل إعلام محليّة ترتكب مخالفة أخلاقيّة بنشرها صور دماء
أكيد- ارتكبت وسائل إعلام محليّة، مخالفة أخلاقيّة، عندما قامت بنشر صور لدماء آثار عنف موجّه ضدَّ أشخاص، بسبب جريمة في لواء الرّصيفة بمحافظة الزَّرقاء.
 
ورصد "أكيد" نشر هذه الصور من قبل وسائل إعلام محليّة، وصفحات عامة على وسائل التواصل الاجتماعي "فيسبوك" و"واتس أب"، ووجدت تفاعلًا وتناقلًا كبيرين من قبل الناَّشطين. 

 

وحملت المواد المنشورة بهذه الوسائل عناوين من بينها: "إصابة رجل ونجليه بأعيرة نارية في حي القادسية – صور"،  و"عاجل: جريمة مروعة إطلاق نار وإصابة 4 بالرصيفة"، وتضمّنت هذه المواد صورًا لمسرح الجريمة تبيّن دماء نتجت عن عنف.

وقال الدكتور صخر الخصاونة أستاذ التشريعات الإعلاميّة لـ "أكيد": إنَّ نشر صور العنف والدَّم هي مخالفة أخلاقيّة جسيمة، أظهرت تفصيلات لأعمال قسوة وعنف وضعف جسديّ.

والتزمت وسائل إعلام بنشر المادة الخبريّة دون نشر صور العنف والدَّم، وحملت المادة عنوان: "إصابة 4 اشخاص بعيارات نارية في مشاجرة بالرصيفة"، وهي بذلك تحقّق الممارسة الفضلى عند التعامل مع مثل هذه الحوادث والأخبار.

ويلفت "أكيد" نظر وسائل الإعلام إلى المعايير الأخلاقيّة والقانونيّة التي تحكم عمل هذا النوع من التغطيات والتي من أبرزها: عدم إظهار تفصيلات أعمال القسوة، والضعف الجسديّ، والتعذيب، والإساءة، والابتعاد عن صور العنف والدماء.

 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات