عناوين و أخبار

 

المواضيع الأكثر قراءة

 
 
 
  • تاريخ النشر
    03-Mar-2019

شاب صغير يصبح أول ”هاكرز“ يربح مليون دولار بسبب اكتشاف الثغرات

 

عمان-الدستور - نجح المراهق الأرجنتيني الباحث سانتياجو لوبيز في أن يكون أول باحث أمني في العالم يحصل على مكافأة مالية مليون دولار من برامج الشركات العالمية لمكافآت اكتشاف الثغرات التقنية.
 
ووفقًا لما نشره موقع ”Digit.Fyi“، فإن لوبيز قام بتعليم نفسه بنفسه كل شيء حول الاختراق والأمن المعلوماتي، واحتذى في ذلك بفيلم ”Hacker“ الشهير، حيث بدأ مسيرته في عالم اكتشاف الثغرات منذ 2015، ونجح في اكتشاف 1600 ثغرة حتى الآن في برمجيات مئات الشركات والمؤسسات، مثل عدد كبير من الأجهزة الحكومية الأمريكية وغيرها من دول العالم وتويتر وفيريزون وغيرها.
 
وكانت أول ثغرة يكتشفها لوبيز قد حصل منها على مكافأة قدرها 50 دولارًا في سن ال16 عامًا من عمره، ولكن بعد أن تحول إلى العمل بشكل كامل في اكتشاف الثغرات أصبح دخله الشهري يساوي 40 ضعف ما يحصل عليه مهندس برمجيات في العاصمة الأرجنتينية بوينو آيريس.
 
وأعلن لوبيز أن الخطوة التي حققها تعكس مدى وعي الشركات بضرورة الحفاظ على أمنها الإلكتروني وقوة العلاقة بينها وبين الباحثين الأمنيين، ما جعل أنظمتهم وبرمجياتهم أكثر تأمينًا من قبل، وذلك ما يجعله يطور من نفسه باستمرار لينمي مهاراته البحثية ليرتقي بقدراته إلى مستويات متطورة.
 
وعلّق المدير التنفيذي لمنصة ”HackerOne“ لاكتشاف الثغرات، مارتن مايكوس، على إنجاز لوبيز بأنه طفرة حقيقية في عالم أبحاث الأمن المعلوماتي، لأن سانتياجو يعتبر أحد الأمثلة التي يجب أن يحتذي بها كل من يرغب في أن يدخل مجال اكتشاف الثغرات، خاصة أنه صنع نفسه بنفسه ولم يعتمد على أي شخص ليطور من نفسه.
 
يُذكر أن منصة ”HackerOne“ قد دفعت 42 مليون دولار كمكافآت للباحثين الأمنيين مقابل اكتشافهم لحوالي 93000 ثغرة على مدار السنوات الماضية.
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات