عناوين و أخبار

 

المواضيع الأكثر قراءة

 
 
 
  • تاريخ النشر
    19-Mar-2019

إشهار كتاب «تمكين السيدات من خلال الطهي- الأردن»

 

 
عمان- الدستور -خالد سامح يحتضن المتحف الوطني للفنون الجميلة بجبل اللويبدة عند السادسة من مساء الغد حفل اشهار كتاب «تمكين السيدات من خلال الطهي- الأردن» والذي شارك بإعداده مجموعة من السيدات الأردنيات.
والكتاب نتاج مشروع أنشأته شركة سيفين سيركيلز ويُعدُّ الأوَّل من نوعه، حيث يضمُّ قصصًا ووصفات من الشرق الأوسط شاركت فيها 54 سيدة يعشن في الأردن، بخلفيَّات ومواهب متعددة، وقد واجهن تحديات مختلفة في الحياة. وممَّا يميز هذا الكتاب أيضًا أنَّه يحتوي على إرشادات عن الصحة والتغذية، فضلًا عن قسم خاص بريادة الأعمال في مجال الطهي، حيث أصبح الطهي شكلًا من أشكال التمكين الاقتصادي للسيدات.
يُعدُّ هذا المشروع البداية لإطلاق حركة لتمكين السيدات في الأردن، كما يُسعى إلى تطبيقه في أكثر من 10 دول حول العالم، إذ تهدف مبادرة ’’تمكين السيدات من خلال الطهي‘‘ لأن تصبح حركة عالميَّة لتمكين السيدات في دول أخرى. وتعليقًا على ذلك، تقول المديرة الإقليمية للاتصال والتسويق لدى المجموعة التجارية (The Group) روان صبري: ’’فخورون بالإسهام في إصدار هذا الكتاب القيم الذي سيكون بداية لإطلاق حركة تمكين للسيدات، ويتضمن هذا أهمية بالغة تتمحور حول خدمة المشروع لعدد من الأهداف أهمها دعم قضية (إطعام الجميع)، فضلًا عن تعزيز التشاركية ضمن القطاع المؤسسي للإسهام في دعم أولويات التنمية؛ الأمر الذي يتماشى مع استراتيجيتنا للمسؤولية المؤسسية المجتمعية الداعمة للفئات والقطاعات المختلفة، ولا سيما الفئات الأقل حظًّا، والقطاع النسائي، مدركين ضرورة تضافر الجهود لتحقيق ذلك‘‘.
يذكر أنَّ هذا المشروعَ رأى النور بإسهامات عدد من الشركاء الوطنيِّين، منهم: الأكاديميَّة الملكيَّة لفنون الطهي، وكوزمو، ومكتبة ريدرز، ومختبرات مدلاب، وفندق لاند مارك عمَّان، ووزارة السياحة، علاوة على العديد من الشركاء والداعمين الآخرين، وهذا دليل على أنَّ هيئات المجتمع المدني، والقطاع العام والقطاع الخاص، ووكالات المعونة وصناديق التنمية والمؤسَّسات الأكاديميَّة، يمكنها (بل يجب عليها) أن تعمل معًا من أجل تمكين السيدات.
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات