عناوين و أخبار

 

المواضيع الأكثر قراءة

 
 
 
  • تاريخ النشر
    28-May-2019

منشأة سرية لآبل.. هنا يخضع آيفون لأعنف الاختبارات
 دبي - العربية.نت - أفاد تقرير إخباري أن شركة آبل تمتلك منشأةً سريّةً تعمل فيها على إجراء اختبارات صارمة لضمان أمان معالجات هواتف آيفون المستقبلية.
 
وسمحت الشركة الأميركية لبعض الصحافيين برؤية أجزاء منتقاة من منشأتها التي قالت إنها تستخدمها لجعل المعالجات، والمكونات الأخرى للأجهزة المحمولة، أكثر أمنًا ضد الهجمات المحتملة.
 
وتقع المنشأة في مكان ما بالقرب من مقر الشركة الرئيسي "آبل بارك" Apple Park، وهي تختبر باستمرار مئات المكونات التي صُنعت كلها من أجل منتجات آبل المستقبلية، وذلك عن طريق إخضاعها أولًا للتغيرات الشديدة في درجات الحرارة.
 
اختبارات تغيير درجة الحرارة
ونشرت التقرير – الذي كشف عن المنشأة السرية – صحيفة "الاندبندنت" البريطانية، التي قالت "إن الهدف (من اختبارات تغيير درجة الحرارة) هو معرفة ما إذا كانت الرقائق الإلكترونية ستعمل كما ينبغي في مثل هذا النوع من السيناريوهات الشديدة".
 
وكتبت الصحيفة أنه قد يبدو من غير المحتمل أن يتعرض أي هاتف عادي لمثل هذه الظروف، إذ ليس من الوارد أن يستخدم أحدٌ هاتفه في بيئة تقشعر لها الأبدان في درجة 40 تحت الصفر، أو ترتفع إلى 110 درجات مئوية. ولكن الخوف من أن تتمكن الجهات الفاعلة السيئة من سرقة بيانات المستخدمين في مثل هذه الظروف.
 
وباستخدام النتائج من هذه المنشأة، فإن آبل قد تقرر إدخال تحسينات على المعالجات لضمان أمنها.
 
ووفقًا للصحيفة، فإن المعالجات التي يجري اختبارها الآن قد لا تصل إلى الأسواق إلا بعد سنوات.
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات