عناوين و أخبار

 

المواضيع الأكثر قراءة

 
 
 
  • تاريخ النشر
    08-Jun-2019

الجامعة العربية تدعو الأطراف السودانية إلى ضبط النفس وتجنب التصعيد

 

القاهرة: دعا الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط الجمعة الأطراف السودانية إلى “ضبط النفس” وتجنب “الجنوح عن النهج السلمي” بشأن انتقال السلطة في البلاد بعد أحداث دامية شهدتها الخرطوم أودت بالعشرات من السودانيين.
وجاء في بيان صادر عن الجامعة العربية أن أبو الغيط دعا “كافة الأطراف السودانية إلى إعمال ضبط النفس وتجنب أية تصرفات من شأنها أن تسهم في تأجيج الموقف وتصعيده أو تؤدي إلى الجنوح عن النهج السلمي لإتمام عملية الانتقال السياسي في البلاد”.
 
وأضاف “أنه يتابع بقلق واهتمام بالغين التطورات الأخيرة التي شهدها السودان، وبشكل خاص سقوط عشرات القتلى والمصابين في أعمال العنف التي وقعت في الثالث من يونيو في العاصمة الخرطوم، وأدت الي توقف الحوار بين المجلس العسكري الانتقالي وحركة إعلان قوى الحرية والتغيير”.
وتم الاثنين فض اعتصام كان ينظم منذ السادس من نيسان/أبريل أمام مقرّ القيادة العامة للقوات المسلحة في وسط الخرطوم لمطالبة المجلس العسكري الانتقالي بتسليم السلطة للمدنيين.
ودفع الاعتصام الجيش للإطاحة بالرئيس عمر البشير في 11 نيسان/أبريل. وشكل الجيش مجلسا عسكريا انتقاليا يحكم مذاك.
وأدى فضّ الاعتصام إلى مقتل أكثر من مئة شخص، بحسب لجنة أطباء السودان المركزية المشاركة في تحالف “إعلان قوى الحرية والتغيير” الذي يقود التظاهرات.
ومن جهتها أفادت السلطات السودانية عن حصيلة بلغت 61 قتيلاً.
ودان الأمين العام للأمم المتحدة والاتحاد الإفريقي والاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة أعمال العنف هذه.
وأعلن قادة الاحتجاجات رفضهم لأي مفاوضات مع العسكريين.
وطالب أبو الغيط في بيانه بـ “بذل الجهد من أجل العمل على تقريب المواقف والرؤى الإقليمية والدولية المساندة للأطراف السودانية لتمكينها من استكمال وإنجاح مسار الانتقال الديموقراطي ، دون أي تدخل أو ضغط خارجي“.
(أ ف ب)
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات