عناوين و أخبار

 

المواضيع الأكثر قراءة

 
 
 
  • تاريخ النشر
    04-Dec-2019

الصحافي توفيق بوعشرين يوقف إضرابه عن الطعام في السجن بالدار البيضاء

 

الرباط ـ “القدس العربي”: - أفاد مصدر إعلامي بأن الصحافي توفيق بوعشرين (مؤسس “أخبار اليوم” المغربية) المعتقل في سجن “عين البرجة” في الدار البيضاء أوقف يوم الإثنين “معركة الأمعاء الفارغة”، استجابة لطلب عبد الإله بن كيران رئيس الحكومة السابق ومحمد زيان أحد أشهر المحامين في المغرب وزعيم الحزب المغربي الليبرالي.
 
وأضاف المصدر نفسه أن بوعشرين تلقى اتصالا هاتفيا من بن كيران، يطلب منه وقف إضرابه عن الطعام الذي كان نفذه منذ يوم الأحد، احتجاجا على ظروف سجنه.
 
ووفق ما ذكر موقع “اليوم 24″، فإن الوضعية الصحية لبوعشرين في تدهور، لا سيما أنه يعاني من أمراض مزمنة.
 
وكان توفيق بوعشرين المدان بـ15 سجنا نافذا بتهمة “الاتجار في البشر”، قرر الدخول في إضراب عن الطعام، كخطوة احتجاجية على مصادرة رسائله الموجهة إلى زوجته وأطفاله من قبل إدارة السجن دون مبررات قانونية، وكذا إخضاعه لنظام مراقبة قاسٍ وتعرضه للاستفزازات من قبل حارس بالسجن، وفق ما نقلت زوجته.
 
بوعشرين تلقى اتصالا هاتفيا من بن كيران، يطلب منه وقف إضرابه عن الطعام
 
وأضافت زوجة بوعشرين أنه يعاني أيضا داخل السجن من نظام غذائي هزيل ورديء يفاقم أمراضه المستعصية على العلاج.
 
أما إدارة السجن المحلي “عين البرجة” فقد كذبت هذه المعطيات، واعتبرتها في تصريح صحافي أنها مزاعم وادعاءات لا أساس لها من الصحة.
 
وكانت مجموعة من الناشطين الحقوقيين أسسوا ما أطلقوا عليه “لجنة الحقيقة والعدالة في قضية الصحافي توفيق بوعشرين”، حيث أعلنوا نيتهم اللجوء إلى المنظمات الحقوقية الدولية، وتشكيل لجان للتضامن خارج المغرب، وجمع توقيعات الشخصيات الدولية.
 
وحسب بيان صادر عن لقاء موسع للجنة المذكورة انعقد منذ أسابيع، فمسايرة لتزايد المنددين بمحاكمة الصحافي المشار إليه وطابعها “السياسي”، فقد تقرر تسطير برنامج جديد والتوجه إلى المنتظم الدولي الحقوقي الذي لم يتناول بعد قضية بوعشرين.
 
كما تقرر في نفس الاجتماع اللجوء للآليات الأممية المعنية، وتداولوا في كيفية تعزيز أشكال التضامن الإنساني، والتعريف بمعاناة النساء اللواتي زج بهن في الملف، وما يتعرضن له من تضييق وحصار، بحسب ما جاء في نص البيان.
 
وقررت اللجنة في اجتماعها الموسع تنظيم مجموعة من الوقفات الاحتجاجية، بما فيها وقفة أمام السجن المعتقل فيه بوعشرين، دون تحديد تاريخ محدد لها.
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات