عناوين و أخبار

 

المواضيع الأكثر قراءة

 
 
 
  • تاريخ النشر
    08-Nov-2019

حملة اعتقالات على خلفية هجوم جرش

 

عمان : تواصل السلطات الأردنية التحقيق في قضية عملية الطعن التي نفذها شاب في محافظة جرش، شمال البلاد وأسفرت عن طعن 8 اشخاص نصفهم من السياح.
وقالت مصادر أمنية لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب. أ ) إن الشاب عمره 22 عاما وهو فلسطيني لا يحمل الجنسية الأردنية ويعيش في مخيم غزة بالمحافظة الذي يأوي لاجئين فلسطينيين، وهو ملتزم دينيا من فترة قريبة.
ولفتت المصادر إلى أن السلطات الأردنية أجرت عدة اعتقالات على خلفية الحادثة تضمنت أقارب وأصدقاء، تم الإفراج عنهم باستثناء أحد أقاربه.
وأوضحت أن السلطات تحقق الآن في معلومات تتعلق بأن هذا المعتقل قد يكون صاحب الخطة للهجوم الإرهابي.
في خضم ذلك، كشف والد المنفذ عن أن الجريمة لم تكن صدفة وإنما جاءت بعد تخطيط من قبل نجله، قائلا:”بعد أن ظهر في تسجيل مصور على مواقع التواصل الاجتماعي كنا على وشك الإغماء. أدعو الله أن لا يرحمه، لأن من يرتكب هذا الفعل مريض نفسياً، ما الخطأ الذي ارتكبه السياح؟ قلت له مراراً، السائح لا ذنب له، إنه مسالم. آت هنا للاستمتاع بوقته”.
وينفي حديث الوالد الروايات التي تناقلها ناشطون على مواقع التواصل أن خلافا لحظيا دفع الشاب الذي يبيع الماء في الآثار إلى حمل السكين ومهاجمة كل من كان بالمكان بغض النظر عن جنسيته، فيما ذهبت روايات أخرى الى تصوير المجرم بأنه مريض نفسيا ويتعاطى المخدرات ويتلقى العلاج في مستشفى جرش.
(د ب أ)
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات