عناوين و أخبار

 

المواضيع الأكثر قراءة

 
 
 
  • تاريخ النشر
    28-Aug-2020

باكستان تحض “يوتيوب” على وقف المضامين “المبتذلة”

 

إسلام أباد: طالبت السلطات الباكستانية شبكة “يوتيوب” التابعة لمجموعة “غوغل”، بالعمل الفوري على وقف المضامين التي تصنفها بأنها “مبتذلة” لحجبها في البلاد، في موقف لاقى انتقادات من ناشطين حقوقيين.
وأعلنت الهيئة الناظمة لقطاع الاتصالات في باكستان في بيان أنها طلبت من “يوتيوب” أن “تحظر فورا المضامين المبتذلة وغير اللائقة واللاأخلاقية وصور العري وخطابات الكراهية لوقف مشاهدتها في باكستان”.
وأشار البيان إلى أن رؤية مثل هذه المشاهد “لها آثار سلبية للغاية” وقد تؤدي إلى حالات “شقاق بغيضة”.
ولم تعلق “يوتيوب” على الطلب الجمعة، فيما رفض متحدث باسم الهيئة الناظمة الباكستانية الكشف عن الخطوات المقبلة في حال عدم تلبية المجموعة الأميركية هذا المطلب.
وفي تموز/يوليو، وجهت الهيئة الناظمة تحذيرا أخيرا لتطبيق “تيك توك” الصيني مطالبة إياه بحجب المضامين “البذيئة والمبتذلة”.
وهذه ليست المرة الأولى التي تستهدف فيها السلطات الباكستانية “يوتيوب”. فقد بقيت الخدمة محظورة في باكستان بين 2012 و2016 إثر نشر تسجيل مصور أنتج في الولايات المتحدة رأت فيه جهات مسلمة إساءة للنبي محمد.
وسارع المدافعون عن حرية التعبير إلى انتقاد المطلب الباكستاني الجديد.
وقالت المحامية المتخصصة في المنصات الرقمية نكهت داد لوكالة فرانس برس إن الهيئة الناظمة “لا تبذل أي جهد لتوضيح طلبها وتحديد مفهومها لما هو مبتذل وغير أخلاقي”.
وأضافت “الشبكات الاجتماعية مثل يوتيوب ملتزمة الدفاع عن حقوق الإنسان… ويجب أن تدافع عن المبادئ مثل الحق في الخصوصية وحرية التعبير والحق في الحصول على المعلومات”.
(أ ف ب)
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات