عناوين و أخبار

 

المواضيع الأكثر قراءة

 
 
 
  • تاريخ النشر
    14-Jan-2019

نصائح ذهبیة لحمایة البیانات الشخصیة
برلین- على الرغم من أنھ لا یوجد أمان مطلق على شبكة الإنترنت؛ حیث یمكن لأي مستخدم أن
یصبح عرضة لھجمات القرصنة الإلكترونیة أو تسریب البیانات في أي وقت، إلا أنھ یمكن القیام ببعض الإجراءات لتعزیز الخصوصیة وتحسین مستوى أمان البیانات وتقلیل مخاطر ظھور البیانات الشخصیة على شبكة الویب. وفیما یلي بعض النصائح والإرشادات، التي ینبغي الالتزام بھا للحفاظ على الخصوصیة.
الاقتصاد في البیانات
إذا تساھل المستخدم في التعامل مع بیاناتھ الشخصیة على الویب، فیجب أن یضع في اعتباره
احتمال ظھور بیاناتھ الشخصیة في مواضع غیر مرغوب فیھا، كما أنھ یكون عرضة لسرقة الھویة بصورة خاصة. وأوضحت بوابة التقنیات ”info.iRights ”أن القراصنة غالبا ما یحتاجون إلى معلومات قلیلة فقط من أجل سرقة ھویة المستخدم وإساءة استعمالھا في المتاجر الإلكترونیة مثلا؛ حیث یكفي تاریخ المیلاد والاسم وعنوان الشخص لإساءة استعمال البروفایل الخاص بھ.
وتنصح بوابة التقنیات باتباع مبدأ الاقتصاد في البیانات، التي یتم نشرھا على الویب؛ حیث لن یتمكن القراصنة من سرقة البیانات، التي لم یتم نشرھا، أو سرقتھا، فإذا رغب المستخدم في إدخال تاریخ میلاده الحقیقي في شبكات التواصل الاجتماعي على الویب، فلا یجوز مشاركة ھذه المعلومات مع جمیع المستخدمین الآخرین.
التحكم في البیانات
للحد من إمكانیة إساءة استعمال البیانات الشخصیة، فإنھ یتعین على المستخدم التحقق من البیانات والاطلاع علیھا بصورة مستمرة، ویشمل ذلك التحقق المنتظم من البیانات المصرفیة والبحث في شبكة الإنترنت عن المعلومات، التي یمكن العثور علیھا عن المستخدم، ومن الأفضل أن یتم استعمال محركات بحث مختلفة عند القیام بذلك.
كلمات المرور الجیدة
ینصح المكتب الاتحادي لأمان تكنولوجیا المعلومات بألا تقل كلمات المرور عن 8 علامات، ومن الأفضل أن تشتمل على 12 علامة أو أكثر، ولابد أن تحتوي كلمات المرور القویة على حروف كبیر  وصغیرة وأرقام وعلامات خاصة، بالإضافة إلى أنھ لا یجوز استعمال أسماء أفراد العائلة أو المشاھیر أو تواریخ المیلاد أو الكلمات البسیطة، التي یمكن تخمینھا بسھولة، ومن الأفضل أیضا عدم استعمال مصطلحات القوامیس ككلمات مرور، ویمكن رفع مستوى أمان كلمات المرور البسیطة من خلال إضافة الأرقام والعلامات الخاصة.
أمان كلمات المرور
لا یجدي الأمر نفعا عند استعمال كلمة مرور آمنة مع جمیع حسابات المستخدم على الویب، بل
یجب تأمین كل حساب أو خدمة على شبكة الإنترنت بكلمة مرور آمنة، وإلا فإن كل حسابات المستخدم ستكون عرضة للاختراق أو القرصنة الإلكترونیة، إذا ما تم اختراق كلمة المرور، ویمكن للمستخدم الاستعانة ببرامج إدارة كلمات المرور، والتي تتیح للمستخدم حفظ كلمات المرور وإنشائھا، وشدد الخبراء الألمان على أنھ لا یجوز استعمال كلمة المرور نفسھا في أكثر من موقع أو خدمة على الویب.
المصادقة ثنائیة العامل
على الرغم من أن كلمة المرور الآمنة توفر حمایة جیدة لحسابات المستخدم على الویب، إلا أنھ
من الأفضل استخدام كود أمان ثان، وھو ما یعرف باسم وظیفة المصادقة ثنائیة العامل (2FA،( والمتوفرة حالیا في الكثیر من خدمات ومواقع الویب مثل ”جوجل“ و“فیسبوك“ و“أمازون“ وغیرھا.
وإذا قام المستخدم بتفعیل ھذه الوظیفة، فإن الأمر سیتطلب منھ إدخال كود أمان ثان عند تسجیل
الدخول بواسطة كلمة المرور، ویمكن أن یتم إرسال كود الأمان الثاني عن طریق الرسائل النصیة القصیرة SMS أو أن یتم إنشاؤه عن طریق تطبیقات الھواتف الذكیة مثل جوجل Authenticator ومایكروسوفت Authenticator أو Authy أو Lastpass .وھناك طریقة ثالثة لتأمین حسابات المستخدم على الویب، وتتمثل في مفتاح الأمان المخزن على وحدات الذاكرة الفلاشیة USB ،والتي یلزم تركیبھا في الحاسوب عند تسجیل الدخول، ومن خلال موقع الویب ”org.twofactorauth ”یمكن للمستخدم التعرف على الخدمات، التي توفر وظیفة المصادقة ثنائیة العامل، التي دائما ما ینصح الخبراء باستعمالھا طالما كانت متوفرة.
خدمات الذاكرة السحابیة
على الرغم من الوظائف العملیة، التي توفرھا خدمات الذاكرة السحابیة، إلا أنھا تنطوي على مخاطر سرقة البیانات، ولذلك ینصح المكتب الاتحادي لأمان تكنولوجیا المعلومات بعدم تخزین البیانات الشخصیة والمعلومات الحساسة على خدمات الذاكرة السحابیة بدون تشفیرھا، كما أنھ من المستحسن التحقق من سیاسة الخصوصیة الخاصة بالشركة المقدمة للخدمة قبل الاستخدام لضمان نقل البیانات بشكل مشفر إلى خوادم الشركة.
التحدیثات
ینصح الخبراء الألمان بضرورة تثبیت التحدیثات الجدیدة لنظام التشغیل ولجمیع البرامج المثبتة على الحاسوب، حتى لا یتمكن القراصة من استغلال الثغرات الأمنیة، واختراق الحواسیب والتجسس على البیانات، علاوة على ضرورة تثبیت برامج مكافحة الفیروسات وتحدیثھا بصورة منتظمة مع تفعیل وظیفة الحمایة المعروفة باسم الجدار الناري باستمرار.-(د ب أ)
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات