عناوين و أخبار

 

المواضيع الأكثر قراءة

 
 
 
  • تاريخ النشر
    14-Apr-2020

«عمان في القلب» هنا مكتب شاعر الأردن «عرار» في وسط البلد!..

 

الدستور- محمود كريشان - الأردن سينهض باذن الله وسيتجاوز هذا الحمى الهاشمي الأبي الأزمة بإذن الله تعالى.. وعمان ستكون على عهدها.. شامخة.. وجميلة الجميلات..
 
نحن الآن في شارع الرضا الممتد من شارع فيصل وسط البلد، وتحديدا عند أحد أقدم الأبنية في عمان العتيقة والعمارة مملوكة لأحد شراكسة عمان الكرام وتسمى «عمارة لمبز».
 
وهنا.. تشير المعلومات الى ان شاعر الاردن المحامي مصطفى وهبي التل «عرار» كان يستأجر مكتبا للمحاماة في الطابق العلوي من العمارة المؤلفة من طابقين احدهما مكاتب وفي الاسفل محال تجارية، وقد رصدتها كاميرا «الدستور» وهي موجودة للآن تحمل معها عبق الذكريات، تزهو بحجرها الذي انهكته السنوات، لكنه بقي على شموخه المستمد من شموخ عمان.
 
«الطايح رايح».
 
وفي هذا المجال يقول مجدي محمود الحمصي احد شوام عمان ويمتلك متجرا لبيع القهوة والبهارات في العمارة المجاورة منذ الاربعينيات ان عرار كان يضع فوق مكتبه لوحة صغيرة وقد كتب عليها «الطايح رايح» ..ولوحة اخرى ادرج فيها احد الامثال الشعبية «زيتون برما داشر» ، فيما كانت كروت الفيزت الخاصة به تتضمن: مصطفى وهبي التل.. محام في اربد والكرك والسلط.. وعمان ايضا !..
 
واضاف الحمصي ان عمارة لمبز من اقدم الابنية في عمان وقد شيدت مطلع العشرينيات من القرن الماضي، مشيرا الى انها كانت بيوتا للشركس ومن ثم تم تأجير الطابق العلوي كمكاتب مستقلة وعيادات وكانت تضم مكتب المحامي مصطفى وهبي التل «عرار» وعيادة اقدم الاطباء في الاردن ومؤسس مستشفى ملحس الدكتور قاسم ملحس، ومستودع لابوفاروق المطري يقوم بشراء ما تضبطه الجمارك من دخان وعطور مهربة، وعيادة الدكتور جميل مرقة طبيب عام وكان نقيب الاطباء وعضو المجلس الوطني الفلسطيني، بالاضافة الى محل الطباع الذي كان يبيع الحبوب والقمح والشعير، وصيدلية الأرمني التي سميت فيما بعد صيدلية البتراء والتي قام بشرائها ابوسلامة الكيالي وهي تعمل للان بذات الموقع، كذلك متجر لسلامة صويص لبيع الادوات الصحية.
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات