عناوين و أخبار

 

المواضيع الأكثر قراءة

 
 
 
  • تاريخ النشر
    14-Jan-2020

نعم لوحدة اليسار

 

هآرتس
 
أسرة التحرير
 
أمس، قبل يومين من انتهاء الموعد الاخير لتقديم القوائم الى لجنة الانتخابات المركزية، اقترح رئيس حزب العمل عمير بيرتس الشروع في مفاوضات على السير المشترك مع ميرتس في الانتخابات القادمة. فقد قال في جلسة ادارة الحزب “يجب السير نحو الوحدة مع ميرتس”. وفي اليوم القريب سيتعين على الحزبين الوصول الى توافقات فيما بينهما حول القائمة وعرض القرار على مؤتمري الحزبين لإقرارها غدا.
اعترف بيرتس في الجلسة بأنه يعمل اضطرايا لانعدام البديل. “لا بديل، حتى لو كنا نعمل هذا رغم أنفسنا”، قال من قاد في الاشهر الاخيرة خطا معارضا للوحدة. وقد غير بيرتس رأيه في اعقاب ضغوط شديدة مورست عليه للموافقة على الوحدة، خوفا من الا يجتاز احد الحزبين نسبة الحسم. خير فعل رئيس العمل إذ صحا في اللحظة الاخيرة. فالخيار في التنافس المشترك هو خطوة محسوبة وحذرة من اجل الهدف المركزي لمعسكر الوسط – اليسار: تغيير حكم الليكود برئاسة المتهم بالرشوة بنيامين نتنياهو، ومنع حكومة حصانة وطنية.
ان الارتباط بين حزبي اليسار الصهيوني هو واجب الواقع، إذ انه في وضع التعادل بين المعسكرين السياسيين محظور أخذ المخاطرة في الا يجتاز واحد من الحزبين – أو حتى أخطر من ذلك كلاهما – نسبة الحسم وكنتيجة لذلك يلقى بعشرات آلاف الاصوات الاغلى من الذهب الى سلة القمامة. في مواجهة البديل في اليمين، فإن الفوارق الايديولوجية بين العمل – غيشر وميرتس هامشية. وعلى أي حال محظور أن ننسى بأن هذه وحدة فنية، وحدة تسمح باعادة التفكيك فور الانتخابات. وعليه فمحظور ايضا ان تعرقل الخلافات على الاماكن وباقي التشريفات هذه المفاوضات.
ينبغي أن نتذكر بانه في مواجهة صراعات الأنا يقف هدف أهم بكثير: وضع حد لطريق نتنياهو بلوائح الاتهام الثلاثة المسلطة فوق رأسه ووضع حد لحكومة جعلت هدفا لها المس بالجهاز القضائي وضم المناطق المحتلة.
ان توسيع كتلة الوسط – اليسار هو شرط ضروري لاعطاء فرصة حقيقية للتغيير. على مؤسسات الحزبين ان تقر الوحدة غدا وهكذا في الانتخابات التي ستجرى بعد نحو شهرين، يكون بوسع ناخبي الوسط – اليسار لأول مرة منذ فترة طويلة ان يكفوا عن التصويتات الاستراتيجية وان يختاروا وفقا لمواقفهم انطلاقا من الثقة التامة بأنه لن يلقى اي صوت الى سلة القمامة. يمكن لناخبي الوسط ان يصوتوا أزرق أبيض وناخبي اليسار ان يصوتوا لوحدة احزاب اليسار او للقائمة المشتركة، بلا مساومات.
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات