عناوين و أخبار

 

المواضيع الأكثر قراءة

 
 
 
  • تاريخ النشر
    14-Dec-2019

المصري محمد طارق يفوز بلقب "منشد الشارقة 12"
 
الشارقة -الدستور- نضال برقان - فاز المنشد المصري محمد طارق بلقب برنامج منشد الشارقة بدورته الـ12، وذلك في الحفل الختامي الذي جمع ستّة منشدين عرب، يوم أمس، واستضاف المنشد العالمي ماهر زين على مسرح المجاز بالشارقة.  
 
وحلّ في المركز الثاني المنشد الفلسطيني عبد المجيد عريقات، فيما أحرز المركز الثالث المنشد السوري حسن الجلب، بعد أن حصلوا على أعلى نسب تصويت من قبل الجمهور ولجنة التحكيم التي ضمّت كلّاً من الفنان التونسي لطفي بوشناق، والمنشد الإماراتي أحمد بو خاطر، والمنشد المصري ونقيب المنشدين في مصر محمود ياسين التهامي.
 
فيما قدّم كل من المتسابقين الجزائري نضال عيمن، والعراقي أركان القيسي، والمغربي إبراهيم إنهض، أجمل ما لديهم من خامات متميزة أظهروا من خلاها امتلاكهم لثقافة إنشادية واسعة وقدرات صوتية لاقت استحساناً وثناءً من لجنة التحكيم والجمهور. 
 
وعقب فوزه باللقب أكد المنشد المصري محمد طارق أن البرنامج بوابة تفتح على الإبداعات والمدارس العربية الإنشادية وأحد أهم المحطات في مسيرة المبدع، واصفاً فوزه بالحلم الذي تحقق. وقال: "لا يمكنني وصف شعوري وأنا أتوّج على أرض الشارقة بلقب هو الأغلى على قلبي، فمنذ اللحظة الأولى التي تواجدت فيها بهذا البرنامج سعيت بكل طاقتي لأن أترك بصمتي، وأحقق حلمي بالتواجد أمام لجنة تحكيم كبيرة وجمهور ساندني منذ البداية، ولا يسعني إلا أن أشكر هيئة الشارقة للإذاعة والتلفزيون على هذه الفرصة المهمة التي فتحتها أمام المواهب العربية ليلتقوا ويبدعوا، وأبارك لزملائي جميعهم دون استثناء وأتمنى لهم مستقبلاً رائعاً". 
 
ونال المنشد المصري محمد طارق جائزة مالية بقيمة 150 ألف درهم، فيما حصل الفلسطيني عبد المجيد عريقات على مبلغ 100 ألف درهم، والمنشد السوري حسن الجلب على مبلغ 50 ألف درهم. 
 
وبإطلالة متميزة، ينتظرها جمهور الإنشاد، استضافت الأمسية الفنان العالمي ماهر زين، الذي ارتأى أن يدخل مسرح المجاز هذه المرّة على طريقته الخاصة، حيث بدأ الحفل بأنشودة "مولاي صلي" من مدرجات الجمهور الذي حيّاه في مشهد ودّي يعكس القاعدة الجماهيرية العريضة للمنشد، ليصعد بعدها خشبة المسرح ويقدم رفقة فرقته الموسيقية أجمل أناشيده التي حظيت بشهرة وانتشار واسعين عربياً وعالمياً. 
 
وقدّم زين باقة متنوعة من الأناشيد الجديدة والقديمة منها "تدرون" التي أبدع في تأديتها باللهجة الخليجية وتفاعل معها الجمهور بشكل كبير، كما قدم مجموعة من الأناشيد منها "لولاك" التي قدمها بأسلوب مميز، وأنشودة "الصبح بدا" التي تميّز فيها بأسلوبه وصوته العذب.
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات