عناوين و أخبار

 

المواضيع الأكثر قراءة

 
 
 
  • تاريخ النشر
    22-Mar-2019

قریة مدین القدیمة .. جوار مشارف نبع وھبھا الحیاة.

 

حياة القرالة
الراي - مدين.. العروس التي تكللت بحليها وبزخرفة بيوتها القديمة، وبواقع يعكس التاريخ والحاضر معا، تاريخ يسكن في أذهاننا ويخلد ديمومته ويتمادى على عقولنا بإرادته.
مدين من ارجاء في الكرك. يحدها من الجنوب مؤتة ومن الشمال المشيرفة (وهي منطقة كانت تشتهر بصناعة السيوف المشرفية) .
والناظر في الحكايات، يجد ان قرية مدين القديمة وقعت على مشارف سفح من الجبل وفي أسفلها ماء مدين الذي يرتوي منه الناس ويسقون ماشيتهم... وقد أخبرنا المحامي شهيد سليم البيايضة (ابو صفوان)..
قائلا... (من يوم ماوعينا ظلوا يقولوا إلنا بير مدين إله علاقة بسيدنا شعيب وسيدنا موسى عليه
السلام..يعني قيمته مش بس تاريخية... ودينية برضو وفيها مغارة وهاي المغامرة الها حد معين بتوقف وإذا بتوخذ منها مي بترد تستعيدها المي من النبع.. كنا نشرب منها.. ونَرِد منها ونحجز من الليل كل هالحكي كان في سنة الستينات.. وكل القرية تشرب منها كل واحد حسب دوره.. يعني اذا بتسأل عن مدين بسرعة رح يربطوها في بير مدين.. وفي القرية القديمة الي في وقتنا الحالي يادوب بسكنها ثلث عيلات وهاي القرية موجود فيها كنيسة مصورة لاناس هدها ولاناس عمر عليها.. موجودة مثل ماهي وهاي القرية مبنية من حجارة بازلتية سودا وأثار قديمة غارقة في الزمن وفي بطن الواد بتلقى الرعيان الي بعتمدوا على اغنامهم.. وبير مدين مشهور ببساتين التين واللوز)....
في القديم سكن هذه القرية عشيرة البيايضة وتنقسم هذه العشيرة إلى عيال العمرات، عيال حسن، الوعرية (نسبة لرجل كبير اسمه محمد الوعري، عيال قاسم، عيال الأحمد.. اما في الوقت الحاضر فقد سكنها مختلف العشائر مثل الشواورة، الضلاعين، القرالة، الشمالية، الشعلان.
يشتهر أهلها بطيبة النفس.،والكرم،والتسامح،وحسن الجوار.
في هذا المكان لا يوجد حواجز ، مشاعرك ملقاة أمامك بين سعادة مكان مقدس وبين حزن على تركه خاويا دون اهتمام
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات