عناوين و أخبار

 

المواضيع الأكثر قراءة

 
 
 
  • تاريخ النشر
    17-May-2018

صدور كتاب «النثر الخيالي في الأندلس» لدينا ملكاوي

 أرادت الباحثة الدكتورة دينا ملكاوي، أن يكون كتابها الصادر أخيراً عن (الآن ناشرون وموزّعون) في عمّان، بعنوان «النثر الخيالي في الأندلس»، معبرا عن الخيال الذي هو روح النص وخصصت البحث فيه في القرنين الخامس والسادس الهجريين.

وبينت في كتابها الذي يقع في 314 صفحة من القطع الكبير، أن النثر الفني الأندلسي حقق في هذين القرنين طفرة هائلة على درب التطور والنضج، واستطاع الأدباء الأندلسيون في هذه المرحلة، بموهبتهم وبراعتهم الأدبية، أن يضيفوا إلى النثر الأندلسي معاني جديدة، تعبّر عمّا أملته عليهم ظروف بيئتهم وعصرهم.
ووقفت الباحثة في كتابها على بعض الأشكال النثرية الأندلسية، التي ارتكزت على الخيال، واتخذت منه إطارا عاما لها، في القرنين الخامس والسادس الهجريين،وهو ذاك الخيال الذي يجعله الأديب أساس الأداء في النص، أي الإطار الإبداعي كله، وليس الأسلوب الذي يستخدمه الكاتب لقضاء غرض بياني فحسب.
واستعرضت عددا من الأجناس الأدبية في كتابها ومنها القصة بنوعيها:
 الأدبي والفلسفي، والرسائل الأدبية وتتمثل بمجموعة من الرسائل كتبها بعض الأدباء الأندلسيين، واشتهرت باسم الزرزوريات، والمقامات والمحاورات والمناظرات الخيالية التي أجريت على ألسنة الجمادات كالأزهار أو البلدان أو الأدوات، والرحلات التي يعتمد الرحالة فيها على إيراد العجائب والغرائب. (بترا)
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات