عناوين و أخبار

 

المواضيع الأكثر قراءة

 
 
 
  • تاريخ النشر
    03-Jun-2018

أمسية رمضانية تتأمل «مواقع التراث العالمي في الأردن»

 الدستور - نضال برقان

في الامسية الرمضانية الثقافية، وبدعوة من الدكتور عبد الفتاح البستاني، تحدث الدكتور معاوية ابراهيم استاذ الآثار والتراث عن مواقع التراث العالمي في الأردن، حيث افاد بوجود عدة مواقع مسجلة على لائحة اليونسكو في الاردن من بينها البتراء وقصير عمرة، ومادبا وام الرصاص وجبل نبو، ووادي رم والمغطس... بالاضافة الى قائمة من 15 موقعا تم تسجيلها على اللائحة التمهيدية لدى اليونسكو من بينها: جرش وام قيس وقلعة الشوبك، وقصر المشتى ووادي الموجب ومحمية ضانا.  
ذكر الدكتور معاوية بعد ذلك ستة معايير ثقافية او طبيعية لضم اي موقع على لائحة التراث العالمي لمنظمة اليونسكو اهمها:
ان يمتلك الموقع قيمة استثنائية عالمية لحضارة قائمة، او مندثرة.
ان يمتلك الموقع حماية جيدة، وادارة فعالة.
ان يكون مصانا ومحميا بشكل جيد تبعا لمواصفات عالمية، كما ويشترط اشراك المجتمع المحلي في ادارة وحماية الموقع.
واشار الدكتور معاوية الى وجود لجنة وطنية للتراث، تتولى التنسيق والتعاون مع اليونسكو بتقديم الملفات والتقارير الضرورية المتعلقة بالحفاظ على هذه المواقع، والتوعية لدى المجتمعات المحلية والتربوية. وفيما يتصل بالقيمة الاستثنائية للمواقع الاردنية المسجلة ضمن لائحة التراث العالمي، فالبتراء تتصف بتاريخ مميز كعاصمة لمملكة الانباط، بعمارتها ومنحوتاتها الصخرية ونظام ري المياه فيها، اما قصير عمرة فيمتاز بلوحاته الجدارية النادرة من العصر الاموي، ومادبا وام الرصاص وجبل نبو فتمثل كنزا من الفسيفساء لا مثيل له في العالم، اما وادي رم فانه يتمتع بجمال طبيعي وتشكيلات صخرية نادرة، اضافة لبعض الآثار التي تمتد لسبعة الاف عام، وآخر هذه المواقع كان المغطس حيث عمد السيد المسيح، وبذلك فانه يشهد بولادة المسيحية الاولى. 
هذا ولقد قدم صاحب الدعوة الدكتور البستاني قراءة مختارة من الشعر العربي في بداية الامسية الرمضانية التي حضرها عدد من الاعيان والسفراء والمثقفين، بمشاركة من الفنان عيسى مضاعين ببعض من اغاني التراث. 
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات