عناوين و أخبار

 

المواضيع الأكثر قراءة

 
 
 
  • تاريخ النشر
    11-Sep-2017

الملك ولافروف يؤكدان على ضرورة إيجاد حل سياسي للأزمة السورية

 الغد- استقبل جلالة الملك عبدالله الثاني، اليوم الاثنين، وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف، في اجتماع تم خلاله استعراض العلاقات الاستراتيجية الأردنية الروسية، والتطورات الإقليمية الراهنة.

وجرى، خلال اللقاء الذي عقد في قصر الحسينية، التأكيد على أهمية النهوض بمستويات  التعاون بين البلدين الصديقين في مختلف المجالات، خصوصا السياسية والاقتصادية والعسكرية.
وركز اللقاء على الأوضاع في سوريا، حيث تم التأكيد على ضرورة إيجاد حل سياسي للأزمة السورية، وأهمية اتفاق وقف إطلاق النار في جنوب غرب سورية الذي تم التوصل له بين الأردن وروسيا والولايات المتحدة الأميركية.
كما تناول الجهود المستهدفة تحريك عملية السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين، وإيجاد حلول سياسية للأزمات التي تمر بها المنطقة، وبما يسهم في تحقيق الأمن والاستقرار لشعوبها.
وحضر اللقاء رئيس الديوان الملكي الهاشمي، ووزير الخارجية وشؤون المغتربين، ومدير مكتب جلالة الملك، والسفير الروسي في عمان، والوفد المرافق للمسؤول الروسي.
 وتأتي زيارة وزير الخارجية الروسي إلى الأردن، قبيل انعقاد اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك، وانعقاد الجولة السادسة من محادثات أستانا حول الأزمة السورية، منتصف الشهر الحالي، والرامية إلى وقف الاقتتال في سوريا وإيجاد بيئة مناسبة للتوصل إلى حل سياسي، عبر مسار جنيف.
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات