عناوين و أخبار

 

المواضيع الأكثر قراءة

 
 
 
  • تاريخ النشر
    05-Jun-2018

واشنطن تعتقل ضابط استخبارات أمريكي سابق متهم بالتجسس لصالح الصين
واشنطن: قالت وزارة العدل الأمريكية يوم الاثنين إنه تم اعتقال ضابط استخبارات أمريكي سابق اتهم بالتجسس لصالح الصين.
 
واعتقل رون روكويل هانسن (58 عاماً) بناء على اتهامات اتحادية من بينها تسريب معلومات تتعلق بالدفاع الوطني إلى الصين، حسبما أفادت الوزارة في بيان صحافي.
 
وجاء اعتقال هانسن يوم السبت بينما كان في طريقه إلى مطار سياتل – تاكوما إنترناشيونال للحاق برحلة إلى الصين.
 
ومنذ أيار/مايو 2013 تلقى هانسن ما لا يقل عن 800 ألف دولار من الصين ، وفقاً لوزارة العدل.
 
وقال مساعد وزير العدل جون ديمرز في بيان إن هانسن، الموظف السابق في وكالة الاستخبارات العسكرية، حاول تسريب معلومات دفاعية أمريكية إلى الصين.
 
وقال ديمرز إن هانسن تلقى “مئات الآلاف من الدولارات أثناء عمله كعميل للصين” ، واصفاً أفعاله بأنها “خيانة لأمن أمتنا والشعب الأمريكي”.
 
وذكرت الوزارة أن هانسن تقاعد من الجيش ولديه خلفية في مجال الإشارات الاستخباراتية والاستخبارات البشرية، ويتحدث بطلاقة اللغتين الصينية والروسية.
 
وعمل هانسن في وكالة الاستخبارات العسكرية كموظف استخبارات مدني عام 2006 بعد تقاعده من الجيش.
 
وخلال الفترة من 2013 حتى 2017، سافر هانسن ما بين الولايات المتحدة والصين وحضر مؤتمرات عسكرية واستخباراتية في الولايات المتحدة وزود الاستخبارات الصينية بما توفر لديه من معلومات في تلك المؤتمرات.
 
ويُتهم هانسن بـ 15 تهمة من بينها بالعمل كعميل أجنبي غير مسجل في الصين وتهريب مبالغ نقدية ضخمة وهيكلة معاملات نقدية وتهريب سلع من الولايات المتحدة.
 
كما يتهم أيضا ببيع تكنولوجيا أمريكية إلى الصين.
 
وأثار شكوك المحققين مراراً في محاولته الوصول إلى معلومات سرية بعد أن توقف عن العمل لصالح الحكومة الأمريكية، حسبما قال ممثلون للادعاء. (د ب أ)
 
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات