عناوين و أخبار

 

المواضيع الأكثر قراءة

 
 
 
  • تاريخ النشر
    03-Jun-2018

الصين تتهم الولايات المتحدة بالتدخل في شؤونها الداخلية
 
بكين: قال مسؤول في الجيش الصيني، السبت، إن بلاده تعتبر أي تعليق على تحركاتها في بحر الصين الجنوبي، محاولة للتدخل في شؤونها الداخلية.
 
جاء ذلك بعد ساعات من تصريحات لوزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس، أكد فيها “تصعيد إجراءات واشنطن ضد بكين؛ بسبب عسكرة مجموعة من الجزر المتنازع عليها في بحر الصين الجنوبي”.
 
وأضاف نائب رئيس أكاديمية العلوم العسكرية في الجيش الصيني، خي لي، أن “تحركات الجيش والقوات المسلحة على جزرنا وشعابنا في بحر الصين الجنوبي يقع ضمن نطاق حقوقنا وسيادتنا”.
 
وأكد في حوار على التلفزيون الرسمي الصيني أن ذلك “مسموح به بموجب القانون الدولي”.
 
وشدد على أن “بكين تعتبر أي تعليق على تحركاتها في بحر الصين الجنوبي محاولة للتدخل في شؤونها الداخلية”.
 
كانت تقارير أفادت مؤخرا بأن الصين نشرت صواريخ مضادة للسفن، وأخرى من طراز “أرض-جو”، وأجهزة تشويش ومعدات عسكرية أخرى، في جزر “سبراتلي” المتنازع عليها.
 
وانتقدت الولايات المتحدة مزاعم الصين في أحقيتها بكامل بحر الصين الجنوبي تقريبا.
 
والأحد الماضي، أبحرت سفينتان حربيتان أمريكيتان قرب جزر “باراسيل”، شمالي “سبراتلي”، في خطوة لقيت احتجاجا من جانب بكين.
 
وجزر “سبراتلي” عبارة عن أرخبيل من مجموعة جزر مرجانية صغيرة غير مأهولة، في بحر الصين الجنوبي، تقع بين كل من فيتنام والفلبين والصين وبروناي وماليزيا، وتدعي الصين أحقيتها بالسيادة عليها جميعا.
 
(الأناضول)
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات