عناوين و أخبار

 

المواضيع الأكثر قراءة

 
 
 
  • تاريخ النشر
    13-Jun-2018

هؤلاء هم الأكثر ثراء في مجال التكنولوجيا

 

برلين- الغد- تضم قائمة "ماكينات المال"، أشهر 4 رجال في عالم التكنولوجيا، ورصدت صحيفة "The sun" البريطانية ثروة كل واحد منهم ورتبتهم من الأقل يروة إلى الأغنى بينهم، في عام 2018، كالآتي:
 
 في أسفل الهرم:
 
لاري بايج، الرئيس التنفيذي لشركة "غوغل ألفابيت"
 
الرابع في الترتيب هو لاري بايج، الرئيس التنفيذي لشركة غوغل ألفابيت المالكة لنظام تشغيل أندرويد، إذ تناهز ثروته 52.2 مليار دولار. وقد شغل منصب رئيس مجلس إدارة "غوغل" إلى غاية عام 2001. وطبقا لمجلة فوربس فإن ثروته عام 2007 لم تتجاوز 16 مليار دولار.
 
عملاق التواصل الاجتماعي:
 
مارك زوكربرغ، المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة "فيسبوك"
 
حل مارك زوكربرغ في المرتبة الثالثة، بثروة تزيد عن 72 مليار دولار. الطالب الجامعي الذي لم يكن يعتقد قبل عام 2004 أن موقعه سيصبح الأشهر عبر العالم، استطاع أن يقنع أكثر من ملياري شخص حول العالم باستخدام شبكته. المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة فيسبوك، حصل على أكثر من ملياري دولار بعد فضيحة تسريب بيانات موقعه. وهو ما ساهم في ارتفاع أسهم شركته.
 
مؤسس مايكروسوفت:
 
بيل غيتس، مؤسس ورئيس مجلس الإشراف في شركة مايكروسوفت
 
بيل غيتس، ثروته تساوي 93.3 مليار دولار، يكرس جزءً كبيرا منها لصالح الأعمال الخيرية، ويعد ثاني أغنى رجل أعمال في مجال التكنولوجيا. يعمل غيتس في الوقت الحالي كرئيس لمؤسسة بيل ومليندا غيتس التي تعتبر من أكبر المؤسسات الخيرية في العالم، كما أنه رئيس مجلس الإشراف في شركة مايكروسوفت. في عام 1975، أسس رفقة زميله بول آلن شركة مايكروسوفت.
 
ثروة غيتس مستمرة في الزيادة، ويدخل في غالب الأحيان قائمة الرجال الأغنى في العالم من خلال الأموال التي تعود عليه بفضل أسهمه في شركة مايكروسوفت، التي يملك 1 بالمائة منها.
 
الأغنى!
 
جيف بيزوس، مؤسس شركة "أمازون"
 
ثروته تتجاوز 139 مليار دولار، استطاع أن يتربع على قائمة رجال التكنولوجيا الأغنى في عام 2018. جيف بيزوس، مؤسس شركة "أمازون" الذائعة الصيت عبر العالم والمعروفة في مجال التجارة عبر الانترنيت.
 
عام 1994، كانت بداية الحقبة الذهبية بالنسبة لبيزوس الذي أسس حينها شركته. وعلى غرار منافسيه في الغنى، فإن بيزوس تزداد ملياراته كل سنه وارتفعت خلال هذه السنة فقط بقدر 40 مليار دولار.
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات