عناوين و أخبار

 

المواضيع الأكثر قراءة

 
 
 
  • تاريخ النشر
    13-Mar-2017

توقيع وإشهار كتاب «وللثلاجة حكايا دافئة» للأديب محمود الشمايلة

بترا- أقامت نقابة المهندسين في الكرك، الأسبوع الماضي، حفل توقيع وإشهار كتاب «وللثلاجة حكايا دافئة» من مجموعة نسوان حارتنا الجزء الثاني للكاتب والأديب محمود الشمايلة.
وقال العين الأسبق امجد هزاع المجالي خلال رعايته حفل التوقيع ان الكتاب جاء بلغة بسيطة ومقروءة للجميع باللهجة الكركية المحببة لجميع الأردنيين، وان الكاتب أجاد في وصفه للحالة الاجتماعية من عادات وتقاليد جميلة وصور العلاقة الاخوية بين افراد المجتمع الأردني الواحد.
وقدم الدكتور عبدالوهاب الطراونة قراءة نقدية لكتاب الشمايلة، مشيرا الى ان الكاتب استخدم مصطلح النساء كونه يمثل المجتمع الكبير في الاردن فجاء المسمى ليحمل معنى الحميمية والمحبة واعطى للحوش وبيوت الطين قيمة ومثالا للشموخ والهيبة، كما اعطى دروسا مجانية في التاريخ المعاش في بلداتنا الاردنية، وعظم المرأة، مطالبا باعتماد اجزاء من الكتاب في المناهج الاردنية التعليمية الادبية، لما تحويه من نصوص جميلة ترقى الى الأدب العالمي.
كما قرأ الكاتب الدكتور خلف الجرادات من جامعة مؤتة خواطر من كتاب الاديب الشمايلة، لافتا الى انه عالج فكرة الوطن وخلدها بالقصة والشعر والنثر واضفى على حكاياته سردا قصصيا جميلا واعتبر الحارة رمزا للوطن.
والقت الشاعرة عائشة الحطاب نصا ادبيا، تحدث عن النساء السبايا في ظل ما يسمى بـ (داعش)، واظهر النص مدى الظلم والاحتقار والامتهان للمرأة في منطقة الشرق الاوسط، مشيرة الى ان معاملة تلك العصابة للمرأة يثبت مدى بعدهم عن الدين الاسلامي وتعاليمه السمحة. وقرأ الأديب الشمايلة مجموعة من النصوص، مبينا ان هذا الكتاب هو محاولة جادة لمراجعة صلاحية انسانيتنا، من خلال مجموعة من القيم المجتمعية الايجابية التي كان يتحلى بها المجتمع القروي الاردني.
يذكر ان للأديب الشمايلة كتاب نسوان حارتنا الجزء الاول والثاني، اضافة الى كتاب نرد وحياة سيصدر قريبا، «والثلاجة « قرية اردنية تقابل قلعة الكرك الاثرية من الجهة الجنوبية. حضر حفل التوقيع وزير الدولة الأسبق طه الهباهبة برفقة عدد من الادباء والكتاب والشعراء الاردنيين وجمع غفير من المهتمين بالشأن الثقافي بمحافظة الكرك.

 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات