عناوين و أخبار

 

المواضيع الأكثر قراءة

 
 
 
  • تاريخ النشر
    15-Aug-2016

عبد الحميد السيد .. صوت من الكويت أثرى الأغنية العربية

 

الراي - أبواب - زياد عساف - من طبيعة الانسان ،نسيان اغلب ما يمر على حياته من مثيرات وحواس ، ربما كانت تدغدغ مشاعره وابداعاته او شكلت شخصيتة العاطفية او الانسانية والحضارية .
 
..و الغناء العربى الحديث و القديم ، تكون من استعراض وأداء ألحان مختلفة ومقامات موسيقية تنوعت عبر شخصيات الغناء العربي ورموزه في مجالات الغناء والتلحين والتوزيع والموشحات ومختلف الاشكال الموسيقية الشرقية والعربية الاسلامية.
 
ان ان البحث في المنسي من تراث الاغنية العربي ، هو نبش في القوالب الغنائية القديمة، التي باتت مع جهود مبدعيها منسية الى حد ما .
 
الباحث والكاتب »زياد عساف» ظل يقلب ما نسي من الرموز والاغاني والحكايات وخص » ابواب - الراي » بثمرات جهودة التي تنشرها منجمة كل ثلاثاء في هذا المكان من الملحق حيث سيتم طباعته على اجزاء في القاهرة. لقد ارتقى الغناء العربي مع ظهور الحركة القومية العربية فى مواجهة الثقافة التركية السائدة على يد الشيخ محمد عبد الرحيم المسلوب وعبده الحامولى ومحمد عثمان ، ، عبد الحليم حافظ ومحمد عبد الوهاب وطروب وفيروز وام كلثوم كما لحن وابدع جماليات حياتنا وفنوننا امثال: سلامة حجازى وابراهيم القبانى وداود حسنى وأبو العلا محمد وسيد الصفتى محمدالقصبجى وسيد درويش وزكريا أحمد ومحمود صبح ومحمد عبد الوهاب،ورياض البندك وجميل العاص ومحمد القبنجي وغيرهم كثر.
 
»سوق الحمام » في الكويت كان وجهته الدائمة كلما توفر له بضعة نقود ليشتري من محل » عبد الرسول » اسطوانات لأم كلثوم و عبد الوهاب ويستأجر »الفونوغراف» ليحفظ اغاني كوكب الشرق و موسيقار الأجيال وذلك قبل تأسيس الإذاعة والتلفزيون في بلاده ، غدا فيما بعد اسماً مهماً في مسيرة الغناء والموسيقى في الكويت ، فبالإضافة لكونه يتميز بصوت جميل الا انه ومن خلال الحانه استطاع ان يتخطى الحدود الجغرافية ويصل بالأغنية الكويتية الى كافة البلاد العربية عندما تغنى بألحانه عبد الحليم حافظ وفايزة احمد و كارم محمود و شريفة فاضل ووديع الصافي وهيام يونس ،ومع ذلك ظل اسم » عبد الحميد السيد » معروفاً في بلده ودول الخليج حصراً وغاب اسمه عن قائمة الفنانين والموسيقيين المبدعين في البلاد العربية الأخرى بالرغم من انه واحد ممن اثروا الأغنية العربية بفترة الستينات والسبعينات من القرن الماضي .
 
«على خطى سيد درويش..»
 
ولد عبد الحميد السيد في مدينة الكويت عام 1938 ، المرحلة الدراسية الأولى لم تكن مستقرة بالنسبة له ففي البداية التحق بالمعهد الديني ورغم انه حظي كطالب بإعانة قدرها 40 روبية شهريا ، الا انه لم يكن مرتاحا فانتقل الى مدرسة حي الروضة ثم الى مدرسة الاحمدية 1949 وبعد ان امضى عاما في هذه المدرسة عاد الى المعهد الديني عام 1950 واستمر به اربعة اعوام تعمق خلالها بتلاوة وتجويد القران الكريم ، وبذلك يكون قد خدمه الحظ بأن سار على خطى سيد درويش و زكريا احمد وام كلثوم الذين سبقوه بتعلمهم تلاوة وتجويد القران الكريم وانعكس ذلك بشكل ايجابي على اعمالهم من حيث التنوع في اداء المقامات وسلامة مخارج الحروف وهذا ما يفتقده اغلب مطربي هذه الأيام وكان من أهم الأسباب التي أوصلت الأغنية العربية لهذا التراجع الذي نعيشه الان . عمل في بداية حياته قارئاً للقران الكريم في اذاعة الكويت وذلك بين عامي 1952 و 1958 ،وبنفس الفترة عمل كاتبا في الجمارك ثم انتقل للعمل موظفا في وزارة الشؤوون الاجتماعية و العمل ، هناك حظي باهتمام الفنانين حمد الرجيب و محمد النشمي وهما من كبار موظفي الوزارة اّنذاك ، خدمه الحظ مرة اخرى بتعرفه على الفنان محمد حسن صالح عام » 1957» حيث تولى صالح تعليمه قواعد الموسيقى و النوتة و غناء الموشحات و السماعيات ، تعلم السيد العزف على العود و الكمان بجهد شخصي وفيما بعد تابع دراسته في المعهد العالي للموسيقى في القاهرة لمدة ثلاث سنوات وبعد التخرج عاد ليعمل في وزارة الأعلام.
 
من المحطات الهامة في حياته التحاقه بمركز الفنون الشعبية بالكويت في أواخر الخمسينات، وهناك وجد كل التشجيع من زملائه الفنانين الكويتين مثل سعود الراشد واحمد الزنجباري و احمد باقر و شادي الخليج و محمد التتان ،وكان يشارك في الحفلات الغنائية بالمركز ويقدم بصوته اغاني ام كلثوم يرافقه بالعزف اصدقاؤه من الفنانين امثال محمد التتان و احمد باقر .
 
«حيوا ليلى..»
 
يعتبر الكثير من الباحثين و النقاد ان عبد الحميد السيد ومن خلال الحانه و أغانيه ساهم بتطوير الأغنية الكويتية ووائم بين الموسيقى الحديثة والإيقاعات الموسيقية المستمدة من التراث الكويتي عزز ذلك تعاونه مع اهم شعراء الأغنية في الكويت واول من تعاون معهم الشاعر الغنائي احمد العدواني الذي اقنعه بتقديم اغاني اعاطفية وعدم حصر نفسه بالأغاني الدينية فقط ثم تعاون مع شعراء اّخرون امثال منصور الخرقاوي ، يوسف ناصر ، ، علي الربعي ، عبدالله الحوفي ، بدر بورسلي ، وليد جعفر، عبد الرحيم المتيم ، يعقوب الغنيم ، محسن عبدالله و حاتم شهاب .
 
استهل السيد رحلته مع الغناء بتقديم موشحات و أغاني دينية عام 1960 ومنها » صلاة دوام » و » حيوا ليلى » وليلى هنا المقصود بها » الكعبة المشرفة » ، قدم بعد ذلك اغاني وصفية وهي » يا طير » و » حنين الموج » ، وكانت الخطوة التالية بتقديمه مجموعة من الأغاني العاطفية وابتدأها بأغنية » الحلو سباني » و أغنية » صد عني و مال » التي قدمها على مسرح سينما الأندلس عام 1963 .
 
مجموع ما قدمه عبد الحميد السيد من أغنيات تجاوز المئتي أغنية ومنها أغاني عاطفية مثل »غابوا عني الخلان » ،» من عيد الى عيد »،» غابوا عنك الجلاس »،»ياللي نسيت العهد » ،» في هوى بدري »،» يالله السلامة »،» هذا جزانا »،» ابو سمرة اه منك »،»ياللي غرامي دللك »،»اجرى مدامع عيوني »،» اشعقبه يا هوى »،» اصون ودادك » ،» الف اّه » ، الله اقوى كان قلبك مايلين »، » اللي نحبه نسي »،»الى متى واحنا بعاد »،» اه من سود العيون »،»اوعديني »،»بعد السفر جاني الحبيب »،»بكلمة ود »،»اه يا حلو ياللي كحَّل السحر عيونك »،»تهواني اهواك »،»جاني الحبيب »،» صورة حبيبي»،» يا جار »،» جرحتي قلبي »،»جلا في الكاس »،»حرك شجوني »،»خايف على عمري »،» سبيتيني بنظراتك »،»عطاشه من سوالفكم »،» على الله لو تصافيني »،» عينينا يا حبايب »،»قال الحبيب»،» قريب يمك »،» لا تجافيني » ،» لا تظلمون الحلو »،» لا تفتكري يا مزيونة »،» لوما المحبة »،»مالك يا قلبي »،»متى تعود »،» من ناظري هالمسكوب»،»ودي اناديه »،»وش عادلي »،» ولهان انا ولهان »،» وين على الله »،»ياللي شغلت البال »،» يا عين هلي دمعتك »،»يا غصين البان » ،»ياقمر محلى ضياك »،»ياليالي الحنين »،»يامن يصافي الصاحب الزعلان »،» الطرف الكحيل »،» الى متى واحنا بعاد »،»انا وانت في الغرام »،» بلدي المحبوب » او » ياحبيب العين »،» لي بينكم يا ناس رعبوب »،» نطرته و طالت المدة » وقدم تجربة تعتبر الأولى عندما اعاد بصوته لحن صالح الكويتي » يابلبل غني لجيرانك » وهي من قصيدة ل طاغور تم ترجمتها للغة العربية مع التعديل بالكلمات.
 
قصائد
 
بأداء متقن غنى مجموعة من القصائد منها »اشارت بالمسا بدر التمام » ،»متى تعود »، » أشاعرتي » ،»سائلوها »،»بليلى »، » انا لو كنت ياسليمى »،»زارني بالدجى »،» يا حبيبي لا تسلني »،» بأبي الشموس »،» زارني بالدجى »و» لعل الله يجمعنا» ، لم يتأخر عبد الحميد عند تقديم اغاني وطنية معبراً عن حبه لوطنه الكويت مثل » تمت الفرحة » ،»دار السعد دارنا »،» الفرح عم المدينة »،»تعلى بالسما العالي »،» يابلادي الطيبة »و»مئة تحية للأمير ».
 
من يستمع لأغانيه الدينية يلمس مدى قدرته وابداعه في تقديم هذا اللون ويعود سبب ذلك كما ذكرنا تعمقه بقراءة وتجويد القراّن الكريم مما جعله يؤدي الجمل الصعبة بسهولة ومن هذه الأعمال » الله لا اله الا الله »، » دعانا الله لبينا »،»ركب سرى نحو بيت المقدس »،» يا اله السموات »،» يا الهي انت غفار الذنوب »،» يا خالقي »،» الهي اذا الذنب »،» عبرت ليالي انسك »،» على العينين »،»قدمت تجدد الذكرى »، لشهر رمضان » شهر الصوم ..تلاتين ليلة تلاتين يوم »و»وافى بنور ضيائه » وخص العيد بأغنية » اقبل العيد ».
 
تأثره بأغاني عبد الوهاب في بداياته جعله لايقاوم فكرة اعادة بعض اغاني موسيقار الأجيال بصوته مثل » كل ده كان ليه » ،»مضناك جفاه مرقده »و» انت انت ولاانتاش داري ».
 
«يا من يسلم لي على الغالي ..»
 
معظم الألحان التي قدمها السيد كانت للمطربين العرب و ذلك تماشياً مع السياسة الإعلامية التي انتهجها الشيخ جابر العلي في الستينات من القرن الماضي وذلك باستضافة مطربين عرب للكويت لتسجيل اغاني لملحنين كويتيين بهدف الترويج للأغنية الكويتية في البلاد العربية وكانت خطوة حكيمة تمخض عنها مجموعة الحان جميلة كان لعبد الحميد السيد نصيباً منها وغنت له فايزة احمد » ليش الحبيب » ، كارم محمود » شافت عيوني لجميل »، وشريفة فاضل » يالله على بيت العروس »،والمطربة هيام يونس التي كانت تربطها علاقة أسرية مع عائلته وغنت من الحانه اغنيتها الشهيرة » يا من يسلم لي على الغالي » وفيما بعد غنت له غيتا المغربية »شرع الهوى » وعن كون اغلب الحانه لمطربين عرب يضيف السيد سبباً اّخراً لذلك وضمن لقاء تلفزيوني أُجري معه وهو ان تنوع المقامات الموسيقية في الحانه لا يستهوي اغلب المطربين الكويتيين على عكس المطربين المصريين او اللبنانيين .
 
تعاون عبد الحميد السيد مع ملحنين كويتيين كان محدودا وغنى لثلاثة ملحنين هم حمد الرجيب و سعود الراشد و عبد الرحمن البعيجان وهؤلاء الذين كانوا موجودين بالساحة تلك الفترة و كما صرح من خلال لقاء أجري معه في التلفزيون أيضاً ضمن حلقة من برنامج » ليلة نجم » ، ومن المطربين الكويتيين الذين تغنوا بالحانه »شادي الخليج » و » غريد الشاطيء».
 
اعتزل عبد الحميد السيد الغناء في أواسط الثمانينات بعد ان وجد ان الفن الأصيل لم يعد له مكان وعلى الصعيد الشخصي امتاز بصفة الخجل والإنطواء مما جعله بعيداً عن الوسط الفني وتم تكريمه في سنواته الأخيرة وقبل وفاته عام 2014 ضمن الدورة الأولى لملتقى التراث الخليجي التي أُقيمت في ابريل 2012 وفي حفل خاص أٌقيم على مسرح الكويت الوطني وأعاد مجموعة من المطربين الشباب بعضاً من أغنياته منها » متى تعود »،» يالله السلامة »،» صورة »،»ودع الذكرى »و» يامن يسلم لي على الغالي » .
 
«هيلا يا رمانة ..
 
أغنية الأطفال والكبار»
 
«هيلا يا رمانة» واحدة من الالحان التي غناها عبد الحميد السيد وكان قد كتبها الشاعر علي الربعي وعرضها على عبد الحميد ليلحنها ويغنيها ، تردد في البداية كون هذه الأغنية للأطفال ولم يسبق له ان خاض هذه التجربة ، ثم عقد العزم على تلحينها وسجلها بصوته في استوديوهات تلفزيون الكويت عام 1970 بالأبيض والأسود وشارك بالغناء والرقص مجموعة من الفتيات الصغار مما اضفى على الاغنية بهجة و جمالاً ، حققت هذه الأغنية نجاحا فاجىء عبد الحميد السيد نفسه والملفت في الموضوع ان الأغنية احبها و رددها الكبار أيضاً ليس بالكويت فحسب ولكن بمعظم البلاد العربية ، بالطبع لم تكن هذه اغنية الأطفال الوحيدة التي احبها الكبار ، وهذه التجربة تدفعنا للبحث في هذه الظاهرة التي تكررت مع مجموعة من نجوم الغناء العرب منذ عقود طويلة ولن نذهب بعيداً في البحث عن هذه الأسباب فعناصر نجاح » هيلة يا رمانة» هي قاسم مشترك ينطبق على العديد من الاغاني التي احبها الاطفال والكبار معاً .
 
اول هذه الأسباب ان هذه الأغنية ارتبطت بذاكرة الاطفال الذين كبروا فيما بعد وظلت تحرك مشاعرهم كلما عاودهم الحنين للطفولة وهذا ينطبق على اغاني عديدة ومنها اغنية فيروز » طيري يا طيارة طيري ..يا ورق وخيطان ..بدي ارجع بنت صغيرة على سطح الجيران » ، اعتمد عبد الحميد السيد في هذه الأغنية على اللحن الخفيف والراقص الذي بدأ يستهوي الكبار منذ فترة الستينات وليس الصغار وبالتالي استقطب مزاج الطرفين معاً وهذا ما ينطبق على أغنية سعاد حسني » البنات ..البنات » التي ادتها بلحن راقص وخفيف وبمرافقة مجموعة من البنات صغيرات السن أيضاً ولا نغفل ادأء سعاد حسني الطفولي المبهج وكلمات صلاح جاهين اللذان ساهما بنجاح الأغنية .
 
لو تمعنا في كلمات اغنية السيد »هيلة يا رمانة » نجد ان فكرتها تتوائم مع إحساس الكبار ايضاً ومن كلمات الأغنية »هيلة يارمانة ..الحلوة زعلانة ..مين يراضيها ..انا اراضيها وبروحي افديها ..بس مالاقيها في يوم زعلانة » فهي توحي بأنسان يحب انسانة ولا يحتمل ان يراها زعلانة فيبادر لكي يراضيها وهذا ماينطبق على اغنية صباح » امورتي الحلوة » التي غنتها لأبنتها هويدا فالأغنية هنا ممكن ان توجه لفتيات صغيرات وشابات في نفس الوقت ، وفي صورة مشابهة ومعاكسة حققت أغنية » الحب الحقيقي » ل محمد فؤاد نجاحاً متميزاً ورددها الأطفال في البلاد العربية مع العلم ان الأغنية بالأساس للكبار الا ان مشاركة الإطفال بالفيديو كليب وبطريقة مدروسة بالإضافة لجمال كلمات الأغنية ساهم بنجاح هذا العمل مما جعلها واحدة من اغاني الأطفال بامتياز.
 
«قرقيعان»
 
بذكاء يحسب له وظَّف عبد الحميد السيد موسيقى التراث الكويتي في هذا اللحن والمعروف ان الإيقاعات الموسيقية المستقاة من الفلوكلور لأي بلد تحرك مشاعر ابنائه وبكافة اعمارهم كونها جزءاً هاما من الهوية الثقافية للشعوب ، من الأمثلة على ذلك اغنية فيروز »يالله تنام ريما» وهي من روح التراث والفلوكلور في بلاد الشام وهذا ما ينطبق على أغاني التراث المرتبطة بألعاب الأطفال مثل » طاق طاق ..طاقية » من فلسطين » و » الثعلب فات » من مصر ومن الفلولكلور والتراث الغنائي المرتبط بالكويت والخليج العربي اتحفنا عبد الحميد السيد باغنية » قرقيعان ..قرقيعان..اعطونا الله يعطيكم » وهي من طقوس شهر رمضان حيث يطوف الصبية في منتصف الشهر الفضيل على البيوت في الأحياء والحواري وهم يرددون هذا النشيد القديم ليحظوا بالمكسرات والحلويات ، وكما تشير المصادر ان كلمة » قرقيعان » مأخوذة من » قرع » كون الأطفال »يقرعون» ابواب الجيران وهم يحملون الأكياس ليضعوا بها الحلويات التي سيحظون بها .
 
«يا هلي ..ياهلي »
 
لا يمكن إغفال دور الأهل في حياة اي فنان ، منهم من واجه العنف والصدود من الأهل لثنيه عن الإستمرار في مجال الغناء، وقله منهم من لاقوا الرعاية والإهتمام وليس من باب الصدفة وعند التعمق في الأغاني العربية ان هناك من يعاتب الأهل في أغانيه ومنهم من يعبر عن محبته و تقديره لهم .
 
التجربة الأهم في حياة عبد الحميد السيد عند التقاءه بعبد الحليم حافظ في الكويت عام 1965 وكان قد حضر حليم للكويت لتسجيل مجموعة اغاني لملحنين كويتيين ، وقدم عبد الحميد السيد للعندليب من الحانه الأغنية الشهيرة » يا هلي» وتتضمنها رسالة عتاب للأهل وكلماتها » يا هلي ..ياهلي ..يكفي ملامي والعتاب ..لا تلوموني ترى قلبي صويب » وعند الإستماع للأغنية نلاحظ ان عبد الحليم قد أداها بإحساس بالغ وقدمها بالفترة التي اشتد عليه المرض خاصة وهو يغني مقطع » ناحل جسمي وانا في عز الشباب ..ارحموني ياهلي قبل المشيب » .
 
الخوف من غضب الأهل عبر عنه وديع الصافي » ويلي لو يدرون يابا ..ويلي لو يدرون ..من قلبي بهواك ..لكن اهلي مايرضون » ، محمد رشدي » طاير يا هوى طايرع المينا ..رايح ياهوى تخبر أهالينا..قصة الهوى وتفتن علينا..أمرك يا هوى خبِّر اهالينا » ، عازار حبيب »ع جبين الليل .. كتبتلك هالغنية .. يا ويل الليل .. لوعرفوا اهلك فيي ».
 
«اهل الهوى ..»
 
الإعتزاز والفخر بالأهل تغنى به فريد الأطرش » يا حبايبي يا أهلي يا ناسي .. في هواكم عمري ما اّسي ..طول ما انتوا هنا ..يا حبايبي انا ..ولا فيكم ظالم اّسي ..ولا فيكم هاجر ناسي» ، ويشاطره بهذا الموقف شادية وهي تتغنى بالأهل » انا عشرية واحب الود .. ابداً عمري ما اخاصم حد .. اما حكاية التقل قديمة ..اصل انا ماشية بنيِّة سليمة .. طالعه لأهلي احب الود انا » وديع الصافي يستعين بالأهل في اغنية من الحان عبد الحميد السيد في الستينات » يا هلي ودوا السلام ..هاتوا منه ولو كلام ..كلما طال الصدود ..ساهر الليل ما انام ..كلما طال الغياب .. بنتظر منه جواب » .
 
اهل الدار واهل الهوى واهل السماح صفات تغنى بها المطربون مثل فيروز » يا اهل الدار ..طلوا طلوا الحبايب ..شعلانة النار.. والسكر قلبه دايب» ، محمد قنديل » سماح يا اهل السماح ..لوم الهوى جارح » ،محمد عبد المطلب » يا اهل المحبة .. ادوني حبة من سعدكم ..أسعد فؤادي وابلغ مرادي ..يوم زيكم » و عبد الحميد السيد » الا يا دان اهل الهوى ..يامن يعزي خاطري الولهان..العنق عنق اللي ترعرع باخخضر الوديان » .
 
« البنك الأهلي ..»
 
عن الأهل » الحشريين » غنى سامي كلارك في الثمانينات » سيرة اهلي ما بدي ..ولاسيرة اهلك بدي..بدي اياكي تنسي الكل .. وتظلي انتي حدِّي..اخواتي حلُّوا عني ..إختك شو بدامني..حلِّك يا عمري تحنِّي ..اغلى منك ما عندي» ، » يسقط اهلي » عبارة رددها اسماعيل ياسين ولها اسبابها نستوضحها في واحدة من اجمل اغنياته :
 
»كل ما فوت ع البنك الأهلي
 
اركن حبه واقول اّه اّه
 
يسقط اهلي.. يسقط اهلي
 
اللي ما فيهمش حد معاه
 
ولا مليم في البنك الأهلي »
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات