عناوين و أخبار

 

المواضيع الأكثر قراءة

 
 
 
  • تاريخ النشر
    03-Jun-2018

"سان بطرسبرج".. روعة الفن والعمارة تستقبل عشاق كرة القدم

 

سان بطرسبرج- تعد مدينة سان بطرسبرج من أشهر المدن الروسية على صعيد السياحة العالمية؛ حيث إنها تزخر بالكثير من القصور والجسور والقنوات، وتستقبل ثاني أكبر المدن الروسية أعدادا غفيرة من السياحة، والتي من المتوقع أن تشهد طفرة سياحية مع إقامة مباريات كأس العالم في روسيا لهذا العام.
 
وقد بدأت قصة سان بطرسبرج قبل أكثر من 300 عام، عندما قام القيصر بطرس الأكبر بتجفيف مستنقعات دلتا نهر نيفا لإنشاء عاصمة جديدة على بحر البلطيق، ولتكون بمثابة "نافذة على أوروبا"، وتنتشر بالمدينة القنوات المائية والقصور، والتي تشهد على روعة الفن والعمارة خلال القرنين الثامن عشر والتاسع عشر، عندما كانت سان بطرسبرج عاصمة روسيا القيصرية.
 
فينيسيا الشمال
 
وخلال التجول في المدينة، يلاحظ السياح صدور رنين الجرس بصورة مستمرة، تشبه أجراس الهاتف القديم، وسرعان ما يظهر مصدر هذا الرنين عندما تحوم القوارب من تحت الجسور في مدينة سان بطرسبرج، والتي تعرف باسم "فينيسيا الشمال" لكثرة أعداد الجسور بها، والتي تزيد على 400 جسر.
 
ويمكن للسياح مشاهدة جزء من هذه الجسور عند الانطلاق في جولات بالقوارب مع إيفان سيدوروف، الذي يمتلك ستة قوارب للرحلات الاستكشافية في أنهار وقنوات سان بطرسبرج، وتعد مثل هذه الرحلات من البرامج السياحية الشائعة عند زيارة ثاني أكبر مدينة في روسيا، والتي يبلغ عدد سكانها حوالي 5 ملايين نسمة.
 
وما تزال أعمال التجهيزات لاستقبال السياح ومشجعي كرة القدم تجري على قدم وساق؛ حيث تظهر الأغطية البلاستيكية على بعض الجسور، مع ترميم كنيسة الدم بألوانها الزاهية وأبراجها البصلية الشكل، ومع تدفق مئات الآلاف من مشجعي كرة القدم خلال منتصف حزيران (يونيو) ستكون المدينة القيصرية السابقة على أتم استعداد لاستقبالهم.
 
وأشار إيفان سيدوروف إلى أن ذروة الموسم السياحي تبدأ في أيار (مايو)، ولكن رحلات القوارب السياحية في القنوات المائية بدأت تكتسب زخما تدريجيا منذ منتصف نيسان (أبريل)، وتستقبل مدينة سان بطرسبرج السياح طوال العام؛ حيث من الأفضل للسياح عدم انتظار الطقس الجيد، فنادرا ما تشرق الشمس مع تزايد نسبة الرطوبة في الهواء، وهو ما يؤدي إلى معاناة بعض الأشخاص من الاكتئاب.
 
ولا تساعد مثل هذه الأجواء إيفان سيدوروف على العمل؛ حيث يوجد عدد قليل من المقاعد المشغولة على متن القارب السياحي، الذي يجوب أنهار مويكا ونيفا وفونتانكا، وتستغرق هذه الجولة بالقارب حوالي ساعة واحدة للاستمتاع بإطلالة سريعة على أجمل المعالم السياحية، ومنها قصر الشتاء، الذي يمتاز باللون الأخضر الفاتح، والذي يحوي متحف إرميتاج الشهير.
 
شارع نيفسكي بروسبكت
 
ومع انتهاء الجولة السياحية، يتوقف القارب على رصيف نهر مويكا، وبعد ذلك يمكن للسياح التجول في شارع نيفسكي بروسبكت المجاور، والذي تكثر به المقاهي والمطاعم، ويمكن للسياح التجول أيضا في الأحياء والمناطق، التي تقع على جانبي الشارع الشهير في سان بطرسبرج، مثل المنطقة المركزية وما بها من متاجر كثيرة لخدمة السكان المحليين والسياح.
 
ويمكن للسياح أيضا التخطيط لتناول القهوة خلال جولتهم في مدينة سان بطرسبرج، ويعد "بيشكي" من أفضل الأماكن لمعايشة الأجواء السوفييتية في المقاهي الريفية مع كعك الدونات، الذي يعد المنتج الوحيد، ولذلك ينتظر الأشخاص لبضع دقائق، ومع تناول أول كعكة يظهر لمعان على الأصابع من الدهون، وينتشر على جميع الطاولات ورق خشن بدلا من المناشف الورقية.
 
وقد استقبلت مدينة سان بطرسبرج حوالي 7 ملايين سائح خلال العام الماضي، ولذلك فإنها تعد من أكثر الوجهات السياحية شعبية في روسيا وخاصة في شهر حزيران (يونيو)، وأوضح ديميتري جراشينكو أن عشاق كرة القدم لن يتبقى لهم وقت طويل لمشاهدة المعالم السياحية بالمدينة إلى جانب مشاهدة مباريات كرة القدم.-(د ب أ)
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات